«الموارد البشرية والتوطين» تكرّم شركات داعمة لبرنامج «وجهني»

كرم معالي ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين، مجموعة مختارة من الشركات والمؤسسات، تقديراً لالتزامها الكبير بالبرنامج الوطني للتدريب الميداني والصيفي «وجهني»، وذلك خلال حفل أقيم بمركز أبوظبي الوطني للمعارض.

ومن بين الشركات المكرمة جاءت شركة الإمارات العربية المتحدة للصرافة، وذلك لمساهماتها القيّمة في مبادرات التوطين، وتقديراً لجهودها في رعاية المواهب الإماراتية الشابة من خلال برنامج التدريب الداخلي الخاص بالمواطنين الإماراتيين «تعليم».

خبرات

ويقدم «تعليم» برنامج التدريب الداخلي العملي في شركة الإمارات العربية المتحدة للصرافة الذي يمتد لفترة تتراوح بين 4 و8 أسابيع فرصة تتيح للشباب الإماراتي اكتساب خبرات عملية فورية في قطاع الخدمات المالية كما يمنحهم الفرصة لتلقي مرتب أثناء دراستهم.

ويسهم البرنامج بشكل كبير في إعداد جيل الشباب وتزويدهم بما يحتاجون إليه من مهارات لشق طريقهم، والانطلاق بمسيرتهم المهنية وتعزيز ثقتهم وبناء مهارات التواصل التي تعزز قدرتهم على مواجهة التحديات في عالم الشركات، وتقديم مساهمة إيجابية في اقتصاد الدولة ومسيرة التنمية المستدامة فيها، ويُخرَّج برنامج «تعليم» نحو 60 طالباً إماراتياً كل عام.

التزام

وأعرب عبد الكريم الكايد المدير العام لشركة الإمارات العربيّة المتحدة للصرافة عن شكره لوزارة الموارد البشرية والتوطين على تقديرها وتكريمها لبرامج الشركة المتميزة في مجال التوطين، وفي ظل التشريعات الجديدة المعتمدة في مجال التوطين، مؤكداً التزام الشركة التام برعاية وتنمية المواهب الوطنية للمساهمة في مسيرة التنمية المستدامة التي تشهدها الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات