عجمان.. التزام المرشحين بقواعد الانتخابات

شهدت عجمان لليوم الثاني على التوالي لانطلاقة التصويت المبكر لانتخابات الدورة الرابعة لاختيار عضوية المجلس الوطني الاتحادي، إقبالاً في الساعات الأولى من صباح يوم أمس، حيث توافد العديد من أعضاء الهيئة الانتخابية، وتم استقبال الناخبين لإجراء الانتخابات المبكرة في مركز جامعة عجمان عند 9 صباحاً، واستمر إلى 6 مساء، وشهد المركز الانتخابي حضور غالبية المرشحين والمرشحات، لمتابعة سير العملية الانتخابية.

متابعة

وتفقد اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي، القائد العام لشرطة عجمان مركز عجمان الانتخابي، ووقف على سير العملية الانتخابية وعمل اللجنة الأمنية في عملية تنظيم الناخبين واستقبالهم عند دخولهم في مقر مركز جامعة عجمان، مشيداً بحسن التنظيم وسهولة إجراء العملية الانتخابية وعمل الجميع بروح الفريق الواحد لإنجاح الانتخابات.

وأكد أهمية مساهمة جميع أعضاء الهيئة الانتخابية في المشاركة في العرس الانتخابي الوطني، وقام بالأداء بصوته الانتخابي تأكيداً على أهمية المشاركة الوطنية في العملية الانتخابية.

من جهته أكد عبدالله سالم مدير المركز الانتخابي بدء عملية الانتخاب في الوقت المحدد عن الساعة التاسعة صباحاً، وسير العملية الانتخابية بصورة سلسة وإقبال لافت من الناخبين، والتزام المرشحين بالقواعد والنظم الخاصة بعملية سير الانتخابات، ولفت إلى أنه بإمكانية كل أعضاء الهيئة الانتخابية التصويت في أي مركز انتخابي في الدولة في المنطقة الأقرب اليهم وليس فقط بأن يقوم بالتصويت في إمارته لتشجيع الجميع المشاركة في العرس الانتخابي الوطني.

كما أشار إلى نجاح عملية التصويت المبكر وما وجود الناخبين إلا دليل على تطور الوعي السياسي والمشاركة الفاعلة لأعضاء الهيئة الانتخابية لإنجاح الانتخابات، واختيار من يستحق عضوية المجلس الانتخابي.

إقبال

من جانبه أشاد راشد بن جبران السويدي، رئيس اللجنة الانتخابية في إمارة عجمان بإقبال الناخبين ومشاركتهم في التصويت المبكر خلال اليومين الماضيين، لافتاً إلى نجاح الحملات الدعائية للمرشحين، وذلك بجذب أعداد كبيرة من الهيئة الانتخابية والتفاعل مع البرامج الانتخابية، وأكد أن نجاح العملية الانتخابية يعود إلى استخدام التقنية الحديثة التي تسهل إجراء الانتخابات بأسرع وقت، مشيراً إلى أن اليومين المقبلين سوف يشهدان إقبالاً أكبر من الناخبين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات