شرطة دبي تنظم رحلة تثقيفية لكبار المواطنين

نظمت القيادة العامة لشرطة دبي، متمثلة بإدارة العلاقات المجتمعية، رحلة تثقيفية لكبار المواطنين، إلى متحف شرطة دبي، وذلك تزامناً مع اليوم العالمي لكبار المواطنين الذي يصادف الأول من أكتوبر من كل عام، بحضور المقدم محمد خليفة بن صبيح السويدي مدير إدارة العلاقات المجتمعية، والدكتورة سلوى السويدي مدير مركز سعادة كبار المواطنين في هيئة الصحة في دبي.

وقدم الملازم منصور المنصوري رئيس قسم المتحف، لكبار المواطنين، نبذة حول نشأة المتحف التاريخية، وأهم الأحداث والصور التاريخية للقيادة العامة لشرطة دبي، ومراحل تطورها منذ تأسيسها عام ‬1956 وحتى الوقت الحالي، وما توصلت إليه من فكر متطور وطرق عمل حديثة تواكب العصر.

وأقسام المتحف ومحتوياته التي تضم شواهد تاريخية تربط الماضي العريق للآباء والأجداد بحاضر الأبناء والأجيال المتعاقبة، وصور القادة والمراحل التي مروا بها، وصور للأوائل، أول قائد لشرطة دبي وأول شرطي، وأوائل المميزين، والإنجازات التي تحققت على كافة الصعد.

اتصال

وقد رافقت فاطمة أبو حجير، رئيس قسم المبادرات المجتمعية، كبار المواطنين، واطلعوا على أجهزة الاتصال منذ بدايتها البسيطة وصولاً إلى أحدثها في غرفة القيادة والسيطرة، كما اطلعوا على الصور الفوتوغرافية القديمة والحديثة، والمجسمات والأدوات والأسلحة القديمة والحديثة التي استخدمتها شرطة دبي منذ بداية تأسيسها وحتى الآن، إضافة إلى الحرف اليدوية كالأثاث والقوارب والمجسمات المنحوتة التي ينتجها قسم الحرف التابع للإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية في شرطة دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات