حميد النعيمي: الإمارات ترسم مستقبلاً جديداً

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، أن دولة الإمارات ترسم مستقبلا جديدا وواعدا للمنطقة بدخولها عالم الفضاء وتهيئتها الظروف والبيئة المحفزة على الاستكشاف والابتكار، واعتمادها على شباب وبنات الوطن في الارتقاء بالمجالات العلمية والبحثية، وذلك في ظل حكمة القيادة الرشيدة والمتطلعة إلى حاضر ومستقبل باهر بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وقال سموه إن الخامس والعشرين من سبتمبر من العام 2019 يعتبر يوماً استثنائياً لحدث عظيم في تاريخ دولتنا من أجل صنع مستقبل واعد ومبهر في مجال الفضاء والدخول إلى عالم من الاكتشافات العلمية والمساهمة في خدمة البشرية، مما يرسخ مكانة دولتنا عالميا ويدعم مسيرة التطوير والتنمية التي تشهدها على كافة الصعد.

تأهيل

وأضاف سموه أن دولة الإمارات تحتفي بتأهيل هزاع المنصوري وسلطان النيادي أول رائدي فضاء إماراتيين وتشيد بإنجازهما وقدراتهما العلمية والعملية، وتثق بكفاءة المنصوري والذي ينطلق إلى محطة الفضاء الدولية ضمن مهمة علمية في محطة الفضاء الدولية لمدة ثمانية أيام لاستكشاف القمر والمريخ، والقيام بتجارب ودراسات علمية لتكوين مرجع علمي عربي موثق. وعبر صاحب السمو حاكم عجمان عن سعادته بانطلاق مهمة أول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية ضمن برنامج «الإمارات لرواد الفضاء»، والذي يعمل على إعداد كوادر وطنية مؤهلة وإعداد وتدريب رواد الفضاء الإماراتيين، وإرسالهم إلى الفضاء للقيام بمهام علمية تثري المجتمع الدولي بمعلومات وحلول للتحديات المختلفة.

ولفت سموه إلى أن هذه المهمة ستجعل من دولة الإمارات منارة علمية جاذبة للكفاءات والمهارات الاستثنائية ومفتاح أمل وسعادة للمنطقة والأمة العربية والإسلامية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات