الاتحاد للطيران وأدنوك تجسدان الشراكة التاريخية مع المملكة

طائرة بتصميم خاص يجسد العلاقة التاريخية بين الإمارات والمملكة العربية السعودية | البيان

تحتفل الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات، بالتعاون مع شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) باليوم الوطني السعودي التاسع والثمانين، لتشارك المملكة العربية السعودية، حكومة وشعباً، فرحتها بهذا اليوم المتميز.

احتفالاً بهذه المناسبة، ستشغل الاتحاد للطيران طائرة من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر بتصميم خاص على الرحلتين EY317 وEY318 بين أبوظبي والرياض، لتكون الطائرة الأولى من مجموعة طائرات ستحمل تصميماً مبتكراً في إطار شراكة تجمع بين الاتحاد للطيران وأدنوك للاحتفاء بشركاء أدنوك على الصعيد العالمي والوجهات التي تشغلها الاتحاد للطيران. وتعكس هذه المبادرة العلاقات التجارية القوية للشركتين حول العالم والروابط الدبلوماسية والثقافية العريقة التي أقامتها دولة الإمارات مع مختلف دول العالم.

وأعلن أحمد القبيسي، نائب أول الرئيس للاتصال المؤسسي والشؤون الحكومية والدولية في مجموعة الاتحاد للطيران، قائلاً «شهدت دولة الإمارات نمواً غير مسبوق خلال السنوات الخمسين الماضية وتعد اليوم من أهم الدول في قطاع الطيران.

وتمثل الاتحاد للطيران، الناقل الوطني الرائد للدولة، إلى جانب شركاء استراتيجيين في إمارة أبوظبي من أمثال أدنوك، أفضل ما تقدمه أبوظبي للعالم. وكوننا نحفز النمو والتطور الإيجابي في الأسواق التي نشغل إليها، فإننا نتشارك مسؤولية تعزيز العلاقات في ما بيننا لخدمة الجميع. وتأتي هذه التصاميم الفريدة من نوعها لتؤكد هذا الالتزام».

تصميم خاص

ويحتفي التصميم الخاص بالعلاقة التاريخية الوطيدة بين دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية، من خلال رسوم متشابكة بالخط العربي وتصميم المشربية بألوان العلم السعودي.

وكونها شركة الطيران المفضلة لدى العديد من السعوديين، ستطلق الاتحاد للطيران مجموعة مثيرة من الفعاليات في تكريم خاص للمملكة وضيوف الاتحاد.

تنطلق الاحتفالات بفيديو خاص بالمناسبة مع لاعبين من نادي النصر لكرة القدم والذي يتخذ من الرياض مقراً له ويعد من أكثر فرق كرة القدم شعبية في المملكة، مع الاتحاد للطيران كراعٍ رسمي له. كما سيتم عرض فيديو آخر لطيارين سعوديين ينتمون إلى أسرة الاتحاد للطيران.

ضيوف

وسيستمتع الضيوف المسافرون من مطار أبوظبي الدولي بالتصاميم الخاصة التي تزين مكاتب تخليص إجراءات السفر، وبهدايا متميزة توزّع في هذه المناسبة.

كما يمكن لزوار قاعات انتظار الاتحاد للطيران لدرجة رجال الأعمال والدرجة الأولى في مطار أبوظبي الدولي تذوق مجموعة من أشهى الأطباق السعودية. وعلى متن الرحلات المشغّلة بين أبوظبي والسعودية، يمكن للضيوف تناول طبق الكبسة السعودي الشهير، أو الشاورما الشهية والحلوى الخاصة بالمناسبة إضافة إلى حصولهم على بطاقات معايدة.

إلى جانب كل ما ذكر، تقدّم الاتحاد للطيران أسعاراً خاصة على التذاكر من السعودية خلال فترة الاحتفال باليوم الوطني السعودي، ويمكن الاطلاع على المزيد من المعلومات على موقع الشركة etihad.com أو عبر التواصل مع وكلاء السفر المحليين.

وفي وقت سابق من هذا العام، أعلنت الاتحاد للطيران والخطوط الجوية العربية السعودية عن نمو الحركة الجوية بشكل ملحوظ منذ بداية الشراكة بالرمز بينهما في نوفمبر 2018، وتستمر هذه الشراكة في توطيد العلاقات بين الدولتين.

1.3 مليون مسافر

شغّلت الاتحاد 8049 رحلة جوية لنقل 1.3 مليون مسافر بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات في 2018. وتشغل الاتحاد للطيران 77 رحلة أسبوعية من وإلى السعودية، ومنها 3 رحلات للذهاب والعودة يومياً إلى الرياض، و3 يومياً إلى جدة، و4 يومياً إلى الدمام إضافة إلى الرحلات اليومية الموسمية إلى المدينة المنورة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات