ترخيص «الخيم الانتخابية» بأبوظبي عبر منصة «Smart Hub» الذكية

أتاحت لجنة إمارة أبوظبي لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019، متمثلة بدائرة التخطيط العمراني والبلديات، لمرشحي الإمارة، إمكانية التقدم للحصول على ترخيص لإنشاء مقار انتخابية (خيم) عن طريق منصتها الذكية «Smart Hub»، وذلك في إطار جهودها للتسهيل على المرشحين.

مراعاة

وقالت اللجنة إنها راعت أن تكون الإجراءات الخاصة، بإصدار تصاريح المقار الانتخابية عبر المنصة الذكية، سريعة وسهلة، ووفقاً لخطوات بسيطة تمكن المتنافسين عن إمارة أبوظبي، البالغ عددهم 133 مرشحاً ومرشحة، من استيفاء كل الاشتراطات المطلوبة في هذا الشأن.

أما عن الشروط الواجب توافرها للموافقة على منح تصريح بإقامة مقر انتخابي (خيمة)، فقد نوهت اللجنة إلى أنه بعد استيفاء الوثائق المطلوبة مع المرشح، تتم عملية الكشف الميداني على الموقع الذي ستقام عليه الخيمة، للتأكد من مطابقته للشروط، من حيث عدم إقامتها بالقرب من الطرق الرئيسية، أو مقر انتخابي يعود لمرشح آخر، أو خطوط الخدمات العامة والتمديدات بكل أنواعها.

وألا يتسبب إنشاؤها بإلحاق أي تلف أو ضرر بالممتلكات العامة والخاصة، وألا تغلق الطرق أو مسالكها أو مداخل المباني ومواقف السيارات ومخارج الطوارئ، وألا تؤثر على حركة المشاة وتنقلاتهم، كما يجب ألا تقام الخيمة في أملاك خاصة تابعة لغير طالب التصريح.

ودعت اللجنة جميع المرشحين إلى الالتزام بالإجراءات المتبعة في شأن استصدار الموافقات الخاصة بفتح المقار الانتخابية، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن افتتاح المقر الانتخابي قبل الحصول على الترخيص المعتمد من قبل لجنة الإمارة يعرض المرشح للإجراءات القانونية المتبعة في هذا الشأن.

عقوبات

ولفتت إلى أن المخالف للإجراءات المتبعة قد يتعرض لعدد من العقوبات، منها إنذار عضو الهيئة الانتخابية بالاستبعاد سواء من قوائم الهيئات الانتخابية أو من قوائم المرشحين في الانتخابات الأصلية أو التكميلية، وإلزام المرشح بإزالة المخالفات المتعلقة بالدعاية الانتخابية، وإصلاح أية أضرار ناشئة عنها على نفقته الخاصة.

إضافة إلى إلزام المرشح بدفع غرامة مالية لا تتجاوز 5 آلاف درهم، وإلغاء الترخيص بالدعاية الانتخابية الممنوح للمرشح، واستبعاد أي من الأسماء الواردة في قوائم الهيئات الانتخابية أو في قوائم المرشحين حتى لو كانت هذه القوائم نهائية، كما يحق لها اتخاذ أية تدابير أخرى لازمة لمواجهة كل المخالفات التي تخل بسير ونجاح العملية الانتخابية بكل جوانبها.

ووفقاً للتعليمات التنفيذية فقد أتاحت اللجنة الوطنية للانتخابات للمرشح 4 أنواع من المقار الانتخابية، هي الخيم، والقاعات، وصالات الاحتفالات في الفنادق، بالإضافة إلى المنازل، مطالبة المرشح بضرورة تعبئة استمارة الموافقة على طلب مقر انتخابي وتقديمها إلى لجنة الإمارة، على أن تتولى اللجنة مراجعة الطلب ودراسته وإعلام المرشح بالموافقة على الطلب من عدمه.

خصوصية

وبينت اللجنة أنه لا يجوز استخدام مكبرات الصوت في أعمال الدعاية الانتخابية إلا في القاعات والصالات المخصصة لهذا الغرض، حيث يجب أن تتم مراعاة خصوصية الأماكن المجاورة للمقر الانتخابي، بحيث لا تؤثر الأعمال القائمة في المقر الانتخابي على ما يجاوره من منشآت أو مؤسسات حكومية أو منازل للسكان، انطلاقاً من أهمية تقدير الظروف الشخصية للآخرين، وألا تتعارض مع أعمال الدعاية.

حظر

حظرت اللجنة الوطنية للانتخابات على المرشحين استعمال الجمعيات أو الأندية أو المدارس أو الجامعات أو المعاهد أو دور العبادة أو المستشفيات أو المباني الحكومية وشبه الحكومية اتحادية كانت أم محلية أو الحدائق العامة أو المراكز التجارية كمقار انتخابية أو للدعاية للمرشح، حيث لا يجوز استخدامها في أغراض الدعاية الانتخابية باعتبارها أماكن لتقديم الخدمات لمختلف شرائح المجتمع، وليست أماكن للتجمعات والندوات الانتخابية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات