لإدخال السرور في نفوس الأيتام

مؤسسة حميد الخيرية توزع كسوة عيد الأضحى على 250 يتيماً

سهيلة الخزعلي تتوسط الأطفال خلال توزيع كسوة العيد | من المصدر

وزعت مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية في عجمان أمس كسوة عيد الأضحى على 250 طفلاً من الأيتام المكفولين لديها في مقر المؤسسة، وذلك تنفيذاً لخطة مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية الاستراتيجية لعام التسامح 2019م.

واعتمدت المؤسسة طريقة توزيع الكسوة عن طريق بطاقات بمبالغ مالية من فئة 300 دهم وفئة 500 درهم توزع على الأيتام وذلك بدعم من مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الإنسانية والخيرية.

وقالت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي المدير العام لمؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية في عجمان: إنه تم توزيع كسوة العيد لتشمل 250 يتيماً من الذين ترعاهم المؤسسة.

مؤكدة أن هذا المشروع يعمل على تخفيف الأعباء على كاهل الأسر المستفيدة وبث روح التكافل والمودة والرحمة بين أفراد المجتمع وتحقيق الأهداف الخاصة للمشروع وأن هذه المشاريع تنفذ ضمن خطة مشاريع المؤسسة الموسمية الخاصة بعيد الأضحى لإدخال الفرح والسرور في نفوس الأيتام ولاستعدادهم بالعيد أسوة بغيرهم من الأطفال.

وشاركت صانعة الأمل سهيلة الخزعلي في تنفيذ مشروع كسوة العيد بمؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية لتدخل الفرح والسرور على نفوس الفتيات من فئة الأيتام المكفولين لدى المؤسسة.

حيث قامت بتوزيع الثياب العربية المطرزة على الفتيات في مقر المؤسسة بدعم منها وإدخال الفرح والسرور على نفوسهن في هذه الأيام المباركة من عشر ذي الحجة، ونحن في مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية نفتح أبوابنا لصناع الأمل لإدخال الفرح والسرور والسعادة على الأطفال والأيتام والأسرة المستحقة من ذوي الدخل المحدود لمشاركتهم فرحة العيد.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات