خلال النصف الأول من 2019

13 % انخفاض وفيات الحوادث في دبي

سجلت الوفيات الناتجة عن الحوادث المرورية في دبي خلال النصف الأول من العام الجاري انخفاضاً بنسبة 13% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، حيث انخفض عدد الوفيات من 70 حالة إلى 61 حالة وفاة.

وقال العقيد جمعة سالم بن سويدان، مدير الإدارة العامة للمرور بالوكالة في شرطة دبي: «إن الحملات التوعوية والمبادرات التي أطلقتها شرطة دبي ساهمت في خفض عدد الوفيات على طرق الإمارة»، مشيراً إلى أن الإدارة العامة للمرور نظمت 5 حملات منذ بداية العام استفاد منها أكثر من نصف مليون شخص، ومنها حملة: «الانحراف المفاجئ» و«سلامة المشاة»، و«رمضان بلا حوادث».

وأوضح أن «تأثيــر الحملات الـــمرورية انعكس على انخفاض نسبة ارتكاب المخـــالفات المرورية في دبي والتي سجلت انخـــفاضاً بــــواقع 17 ألــفاً و661 مخالفة مــــقارنة بنفس الفترة من العام الماضـــي»، مشــــيراً إلى أن النصف الأول من العام الجاري سجل مليوناً و791 ألف مــخالفة، مقارنة بمليون و809 آلاف مخالفة في العام الماضي».

مبادرة

وكانت القيادة العامة لشرطة دبي وفي إطار جهودها للحد من الحوادث المرورية وتشجيع السائقين على القيادة الأمنة وتعزيز السلامة المرورية في الدولة ورفع مستوى الالتزام بقوانين السير والمرور أطلقت في فبراير الماضي مبادرة «تسوية المخالفات» المرورية وتتيح المبادرة للسائقين الذين تم تحرير مخالفات مرورية بحقهم عدم دفع تلك المخالفات شريطة الالتزام بقانون السير والمرور وعدم ارتكاب أية مخالفة مرورية طوال العام، بحسم قيمته 100% من نسبة المخالفات في حال لم يرتكب السائق أي مخالفات مرورية خلال الـ12 شهراً، و75% على مدى 9 أشهر، و50% على مدى 6 أشهر، و25% على مدى 3 أشهر، كما رفعت الإدارة العامة للمرور القيود عن جميع المخالفات المرورية المرتكبة في الإمارة بما فيها فترة الحجز، بحيث سمحت لأصحاب المركبات تجديد مركباتهم دون الحاجة لدفع المخالفات المروية.

وبقي أمام مرتكبي المخالفة فرصة للحصول على خصومات 50%، وذلك بعد مرور نصف عام على المبادرة التي استفاد منها في الربع الأول قرابة 457 ألفاً و145 مستفيداً والذين حصلوا على حسومات تصل إلى 25% على إجمالي مخالفات تجاوز عددها مليوناً و 260 ألفاً و46 مخالفة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات