%15 انخفاض البلاغات الجنائية في دبي

عبد الله المري مترئساً اجتماع تقييم أداء إدارة التحريات والمباحث الجنائية | من المصدر

ثمّن اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، الجهود التي تقوم بها الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في حفظ الأمن والأمان، ما أدى إلى خفض البلاغات الجنائية بنسبة 15 % في الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وانخفاض البلاغات المجهولة بنسبة 29 % في الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، خلال الربع الثاني من العام الجاري، بحضور اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، ومديري الإدارات العامة في قطاع شؤون البحث الجنائي، ومديري مراكز الشرطة، وعدد من الضباط.

واستعرض العقيد راشد بن ظبوي الفلاسي مدير إدارة الرقابة الجنائية في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، خلال الاجتماع، النتائج التي حققتها الإدارة العامة للتحريات في تنفيذ الخطط التطويرية والاستراتيجية لتحقيق الأهداف والمؤشرات المنشودة في خفض معدلات الجريمة المقلقة، والتعامل السريع مع البلاغات، وخطط تقييم أداء الإدارة العامة للتحريات ومراكز الشرطة في دبي، وآليات عملها، وخطط تقليل الجرائم في مناطق الاختصاص، وتشكيل فرق عمل فعالة.

ووجّه اللواء عبد الله خليفة المري، جميع العاملين في الإدارة، إلى مضاعفة النتائج التي حققتها الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، في تنفيذ الخطط التطويرية، لتحقيق الأهداف الاستراتيجية لشرطة دبي، وأهمية الاستجابة السريعة للبلاغات التي ترد للإدارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات