«إقامة دبي» توفد 46 موظفاً مع ذويهم لأداء الفريضة

قامت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي بإيفاد 46 موظفاً وموظفة مع ذويهم لأداء مناسك الحج للعام الرابع على التوالي، وذلك بالتعاون مع مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وحملة النفرة للحج والعمرة الناقل لبعثة الإدارة تحت مظلة المؤسسة، ليصل عدد الحجاج من موظفي وموظفات الإدارة وذويهم من عام 2016 حتى الموسم الحالي إلى 226 حاجاً. وقد غادرت بعثة هذا العام يوم أمس من مطار دبي الدولي متجهة إلى الأراضي المقدسة.

وأكد محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، أن إقامة دبي حريصة على إيفاد الموظفين ممن لم يسبق لهم أداء فريضة الحج، بهدف تعزيز روح التضامن والتكافل الاجتماعي وتوفير أفضل الخدمات المقدمة وسبل الراحة لتسهيل أداء مناسك الحج تحقيقاً لمؤشر السعادة الوظيفية، لما له من أثر نفسي ومعنوي على نفوسهم.

مشيراً إلى أن الإدارة تقوم بإيفاد موظفيها لبعثات الحج بشكل سنوي بالتعاون مع مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، كما أعرب المري عن أمله أن يؤدي المستفيدون حجّهم بكل يسر، وحثهم على الالتزام بالقوانين والإرشادات التي تضعها الحملة، حرصاً على أمنهم وسلامتهم، داعياً المولى أن يحفظ الحجاج، متمنياً لهم حجّاً مبروراً وعودة سالمة إلى أراضي الدولة.

جهود

وأثنى المري على الجهود المبذولة من قبل مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية وحملة النفرة للحج والعمرة، على تسهيل مناسك الحج وتلبية كل احتياجات الحجاج والخدمات المقدمة لهم.. مثمناً تعاونهم الدائم مع إقامة دبي واهتمامهم بتبني هذه الأعمال الخيرية الهادفة إلى تعزيز روح التضامن والتكافل الاجتماعي التي تصب في مصلحة الأمة الإسلامية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات