إطلاق «أنا وأخي» لتعزيز علاقة أصحاب الهمم بأشقائهم والمجتمع

أطلقت وزارة تنمية المجتمع برنامجها الصيفي «أنا وأخي» التوعوي، والذي يستهدف الطلبة أصحاب الهمم في مراكز رعاية وتأهيل أصحاب الهمم التابعة للوزارة والمنتشرة في إمارات الدولة، إلى جانب أشقائهم وأسرهم وطلبة المدارس بشكل عام، بما يعزز التفاعل والتواصل بينهم ويعمل على دمجهم في الأنشطة المختلفة؛ التوعوية التعليمية والرياضية والترفيهية.

وأكدت وفاء حمد بن سليمان مدير إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم بوزارة تنمية المجتمع، أن البرنامج يأتي ضمن خطة الوزارة وتوافقاً مع مبادرات السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم، لاسيما في محور الحياة العامة والثقافة والرياضة، وبما يضمن إدماجهم في مختلف الأنشطة الثقافية والاجتماعية، مشيرة إلى تنوع أنشطة برنامج «أنا وأخي» التي يتم تنظيمها في مختلف مراكز رعاية وتأهيل أصحاب الهمم في كافة إمارات ومناطق الدولة، بهدف تعزيز دور أشقاء أصحاب الهمم خاصة والمحيطين بهم عامة، وتحفيزهم نحو دعم وتمكين الأشخاص من هذه الفئة لممارسة مختلف الأنشطة والبرامج.

وفي مركز دبي لرعاية وتأهيل أصحاب الهمم، نظمت الوزارة برنامجاً تدريبياً توعوياً لأشقاء أصحاب الهمم عن كل ما يتعلق بأنواع الإعاقات، وأساليب التعامل معها، والتوعية بالحد من الإساءة، إلى جانب برنامج تدريبي توعوي لأصحاب الهمم حول الخدمات الأساسية المتاحة لدى الجهات الحكومية، والتعرف إليها عن قرب وبشكل ميداني، بالإضافة إلى التعاون مع بلدية دبي والإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، في تنفيذ برنامج ترفيهي تعليمي لأصحاب الهمم وأشقائهم، بمشاركة عدد من طلبة المدارس، والذي تضمن مجموعة من الأنشطة كرياضات الزومبا، والجمباز، والتايكواندو، والسباحة، وفعاليات المزارع الصغير، وأصنع بيدي.

وفي مركز عجمان لرعاية وتأهيل أصحاب الهمم، نظمت الوزارة ورشة الأشغال اليدوية التي ركزت على إعادة التدوير والتطريز، وورشة الروبوت، والمهارات الموسيقية، بالإضافة إلى رحلة ترفيهية للطلبة من أصحاب الهمم وأشقائهم. وفي مركز دبا الفجيرة لرعاية وتأهيل أصحاب الهمم تضمن برنامج «أنا وأخي» الصيفي بطولة البوتشي ومهارات معرفية.

كما نظم مركز الفجيرة لرعاية وتأهيل أصحاب الهمم برنامجاً تعليمياً ترفيهياً بالتعاون مع حضانة الفجيرة، وبرنامج ترفيهي في الفجيرة مول بمشاركة أصحاب الهمم وآبائهم، بالإضافة إلى برنامج السباحة لطلبة التوحد مع إخوتهم، وفي مركز رأس الخيمة لرعاية وتأهيل أصحاب الهمم ومركز التدخل المبكر بدبي ومركز أم القيوين للتوحد، تضمن برنامج «أنا وأخي» ورشة رسم وأنشطة رياضية وترفيهية متنوعة استهدفت الطلبة أصحاب الهمم وأولياء أمورهم وأشقائهم وزملائهم طلبة المدارس المختلفة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات