264 ألف زائر للحديقة القرآنية وبرواز دبي خلال العيد

استقبلت الحديقة القرآنية وبرواز دبي 264 ألفاً و342 زائراً خلال عطلة عيد الفطر 2019، بينهم 231 ألفاً و142 زائراً للحديقة القرآنية، و33 ألفاً و200 زائر لبرواز دبي.

وقال المهندس طالب جلفار، المدير التنفيذي لقطاع خدمات البنية التحتية في بلدية دبي، إن المعالم السياحية في دبي تتميز بتصاميمها الفريدة من نوعها، وأن الحديقة القرآنية تعتبر من أهم المبادرات الإبداعية لبلدية دبي في مجال إنشاء الحدائق، وزيادة الرقعة الخضراء في الإمارة، ومنطقة جذب مهمة للزوار والسياح والمواطنين والمقيمين على حد سواء.

وأوضح أن الحديقة تقع على مساحة إجمالية تبلغ 60 هكتاراً ما يزيد على 600 ألف متر مربع، تتضمن بحيرات، وأماكن للترفيه، وخدمات تجارية تخدم زوار الحديقة، إلى جانب الأشجار التي تم ذكرها في القرآن الكريم، حيث يوجد أمام كل شجرة لوحة خاصة تعرض معلومات عن كل شجرة وكيف ذكرت في القرآن، وما هي فوائدها، وأنواع ثمارها وغيرها من المعلومات التي تفيد الزائرين، ويأتي ذلك في إطار تنفيذ توجيهات الحكومة الرشيدة في مجال تحقيق السعادة للجميع.

وأوضح أن برواز دبي أحد أهم المعالم السياحية في دبي، ويتميز بتصميمه الفريد من نوعه الذي يجذب أنظار عدد كبير من زوار مدينة دبي، ومن بين المشاريع المتفردة التي تنفذها بلدية دبي وتعمل على إبراز ريادة مدينة دبي في مختلف المجالات. ويتميز برواز دبي بإطلالات بانورامية لكامل مدينة دبي ليحكي قصتها عبر الزمن منذ تأسيسها مروراً بقصص النجاح التي كللتها خططها الطموحة لتحقيق مستقبل زاهر.

ويشكل برواز دبي أيقونة معمارية حضارية، تربط الماضي من ناحية دبي القديمة في مناطق ديرة، مثل أم هرير والكرامة، بالحاضر الذي يشكل مباني شارع الشيخ زايد، وبرج خليفة، ويتيح برواز دبي للزوار فرصة تأمل مناظر بانورامية مذهلة، فيشاهدون جمال هذه المدينة على ارتفاع 150 متراً. ويُعد برواز دبي الأول من نوعه في المنطقة، ويتكون من جسر زجاجي متطوّر بطول 93 متراً، ولوح زجاجي بطول 25 متراً مربعاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات