حسب نتائج استطلاع «البيان»

شهر رمضان فرصة جيدة لخسارة الوزن

مشكلة زيادة الوزن في شهر رمضان، تختلف من شخص لآخر، وذلك لاختلاف الثّقافات والعادات والسّلوكيات بين الأفراد، فالبعض يستطيع المحافظة على وزنه، فيما البعض الآخر يستغل شهر رمضان لخسارة الوزن، من خلال تنظيم تناول الطعام، ومعرفة ما المناسب، وعدم الإكثار من السكريات، وهو ما أكدته نتائج استطلاع «البيان» الأسبوعي، والذي دار حول إن كان شهر رمضان يزيد من الوزن أم لا.

نتائج الاستطلاع على موقع «البيان» الإلكتروني، بينت أن 32 % اتفقوا على أن أوزانهم ترتفع خلال الشهر الكريم، فيما أشار 68 % إلى عكس ذلك، في حين أن أكد 37 % من المستطلع آراؤهم على موقع «تويتر»، أن أوزانهم ترتفع خلال الشهر الكريم، في حين أن 63 % لم يتفقوا مع هذا الرأي، لتأتي نتائج الفيسبوك متقاربة، حيث أشار 61 % من المستطلع آراؤهم، إلى أنهم يخسرون وزناً خلال الشهر الكريم، في حين أن 39 % أكدوا أن أوزانهم ترتفع خلال هذه الفترة.

 

اعتدال

الدكتورة دانة حموي، الحاصلة أيضاً على ماجستير تغذية وحمية، قالت لـ «البيان»: «شهر رمضان فرصة لخسارة الوزن، إذا اتبعنا العادات الغذائية الصحية، فمثلاً، كثرة المقبلات على الإفطار، تزيد الوزن، ولكن إذا اقتصرنا على نوع واحد من المقبلات، على أن تكون محضرة بطريقة صحية، ستكون مناسبة للمحافظة على الوزن».

وأضافت: «من الخطوات التي تساعدنا على خسارة الوزن، أن نبدأ الإفطار بتمر وكأس ماء أو لبن ثم الصلاة، وبعدها نعود لاستكمال الإفطار»، مشيرة إلى أن الفترة التي يتم فيها الذهاب إلى الصلاة والعودة منها، تساعد على تنظيم سكر الدم، التي تخفف من تناولنا لكميات كبيرة من الطعام.

وقالت: «بعض الأشخاص تعود أن ينهي الوجبة الرئيسة بأكل الحلويات والفواكه، وهي طريقة غير صحية، ومن الأفضل أن يتم تأجيل تناول الفواكه إلى ما بعد صلاة التراويح، التي تحرق 10 سعرات حرارية في كل ركعة، وهي عامل مساعد على إنزال الوزن في رمضان، وبعد الصلاة، بالإمكان تناول الفواكه والحلويات بشكل معتدل».

ماء الزهر

كما أكدت الدكتورة حموي، على تجنب تناول الوجبات السريعة والأكل الجاهز خلال وجبة السحور، وتناول الوجبات الغنية بالبروتين والخضار والفواكه. وقالت: لا بد من شرب الماء بكميات كافية، للمساعدة على خسارة الوزن، وبما أن المسافة من الإفطار إلى السحور، هي قصيرة، ويتخللها أكل، لذلك هناك صعوبة في شرب الماء.

وبينت أنه يمكن عند الأذان وبعد الإفطار، شرب كوب ماء دافئ، مع قليل من ماء الزهر وعصير الليمون، وكل نصف ساعة من الإفطار إلى السحور، يمكن شرب كوب ماء صغير، مع إدخال شراب البابونج واليانسون والنعناع، هو جزء من إدخال السوائل إلى جسمنا للتعويض.

 

جهد

من جانبه، نصح سلطان السيد رئيس الاتحاد الدولي للعبة فنون القتال، بضرورة ممارسة المشي قبل الإفطار لمدة 45 دقيقة، وذلك من أجل المحافظة على الوزن المثالي خلال شهر رمضان، مشيراً إلى ضرورة مراعاة طبيعة كل جسم ومدى تحمله.

وقال: «يمكن أيضاً ممارسة الرياضة بعد تناول الإفطار بساعة إلى 3 ساعات على الأقل، لأن ممارسة الرياضة في رمضان، من العادات الصحية التي يُنصح بها، لما لها من فوائد عديدة، تنعكس بشكل إيجابي على صحة الإنسان، لكن يجب توخي الحذر وممارسة نشاطات بدنية خفيفة إلى متوسطة الشدة والكثافة، وألا تتطلب جهداً كبيراً، ولا مقاومة عالية، قد تصل بالجسد أحياناً إلى مرحلة الإنهاك، ومن هذه الرياضات، رياضة المشي، ورياضة الأيروبيك، والقفز بالحبل، والتمارين السويدية البدنية الخفيفة، واستخدام الدراجة وغيرها».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات