«جمارك دبي» تنظم الملتقى الرمضاني النسائي الأول للدوائر الحكومية في الإمارة

جانب من الملتقي | من المصدر

نظمت جمارك دبي ملتقى السحور الرمضاني النسائي الأول على مستوى الدوائر الحكومية في دبي، بحضور عدد من موظفات الدوائر الحكومية في الإمارة، وذلك في قاعة الملتقى بمركز دبي التجاري العالمي.

وجاء تنظيم السحور الرمضاني النسائي الأول بمبادرة من اللجنة النسائية في جمارك دبي كأول تجمع لموظفات الدوائر الحكومية في إمارة دبي لبث روح الود والتواصل والتفاعل الإيجابي بين الموظفات كأسرة واحدة في شهر رمضان المبارك.

محاضرة

شمل برنامج الفعاليات لملتقى السحور الرمضاني النسائي الأول للدائرة أداء صلاتي العشاء والتراويح، وإقامة محاضرة انقسمت إلى جزئين الأولى كانت بعنوان «مقومات البيت الإماراتي السعيد من الناحية الدينية» قدمها فضيلة الشيخ عبد الرحمن عبدالله الملا أخصائي رئيسي وعظ وإرشاد بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، تناول فيها عدداً من المحاور أهمها «حسن الاختيار، أسس البيت السعيد، صلاح الأبناء، التنازل والتضحية، المودة والرحمة وأخيراً المسؤوليات وتوزيع الأدوار بين أفراد الأسرة».

مقومات

فيما شهد الجزء الثاني من المحاضرة «مقومات البيت الإماراتي السعيد من الناحية الأسرية» قدمها عبد العزيز محمد الحمادي مدير إدارة التلاحم الأسري هيئة تنمية المجتمع، والحديث عن الكفاءة والتوافق في الأسرة من خلال الاعتدال والتوازن مع التواصل الأسري والحوار مع الأبناء، وكيفية التعامل مع المشكلات الأسرية مع عرض نماذج من القصص الأسرية من واقع العمل.

تجربة

وقالت مريم خليفة الشامسي رئيسة اللجنة النسائية في جمارك دبي: يعد ملتقى السحور الرمضاني النسائي الأول تجربة مميزة لتغيير أجواء العمل في هذا الشهر الفضيل، مشيرة إلى القيم والمعاني السامية التي يتميز بها شهر رمضان المبارك، حيث تنفيذ مبادرات إنسانية وخيرية تهدف إلى التكاتف والتراحم بين كل فئات المجتمع، وقد ضربت الإمارات أروع الأمثلة في عمل الخير وتنفيذه من خلال مبادرات داخل وخارج الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات