أحمد بن سعيد يشهد المؤتمر التحضيري الثاني للتأسيس

إطلاق منصة القطاع الخاص للمنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر

أطلقت المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر أمس منصة القطاع الخاص رسمياً، وتم تنصيب رئيس لها، وذلك خلال فعاليات المؤتمر التحضيري الثاني بشأن تأسيس المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر، ومنتدى أعمال منصة القطاع الخاص في المنظمة، بحضور سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، ومعالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة، وسعيد محمد الطاير، رئيس المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر، وعبدالله محمد البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، ومطر حامد النيادي، وكيل وزارة الطاقة والصناعة، وعبدالرحمن غانم المطيوعي، مدير مكتب وزارة الخارجية والتعاون الدولي في دبي.

تعاون

ويعقد المؤتمر بالتعاون بين المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر مع كل من وزارة الخارجية والتعاون الدولي بدولة الإمارات ووزارة التغير المناخي والبيئة، ووسط مشاركة دولية واسعة من وفود رسمية ونخبة من كبار المسؤولين الحكوميين وممثلي المنظمات الدولية، وكبرى شركات القطاع الخاص المحلية والعالمية.

وكشف سعيد الطاير في تصريحات صحافية عن أن عدد المنصات التابعة للمنظمة التي تم إطلاقها حتى الآن بلغ 4 منصات وسوف يتم إطلاق 3 منصات قبل نهاية العام الجاري هي: القطاع الأكاديمي، والمجتمع المدني، والشباب، ليصبح عدد منصات المنظمة 7 منصات.

60

وأوضح الطاير أن 60 دولة أكدت التزامها بالانضمام لعضوية المنظمة، لافتاً إلى أن 10 دول سوف توقع اتفاقية الانضمام للمنظمة خلال أكتوبر المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات