هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية تحذر من الشائعات الغذائية

حذرت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية من خطورة الانسياق وراء الشائعات الغذائية، التي يتم تداولها عبر مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعي، لما تسببه من مخاطر كبيرة على سلامة المجتمع والاقتصاد الوطني، ودعت الجمهور العام إلى تجنب تداول الشائعات والتواصل مع الهيئة فوراً، للتأكد من صحة وسلامة أية معلومات غذائية، يتم تداولها بين أفراد المجتمع لتفادي اتساع دائرة انتشار الشائعات، والحد من آثارها السلبية على المجتمع.

وأشارت الهيئة إلى أن شهر رمضان يشهد انتشار العديد من الشائعات الغذائية الموسمية، والتي تحمل في طيها معلومات مغلوطة غير مبنية على أسس علمية صحيحة، موضحة أن بعض هذه الشائعات يهدف لإلحاق الضرر ببعض المنتجات الغذائية والعلامات التجارية لأسباب تنافسية، والبعض الآخر يأتي نتيجة التفسير الخطأ لمعلومة غذائية .

وأوضحت الهيئة أن الشائعات الغذائية تنطوي على مخاطر كبيرة، فمن ناحية تلعب دوراً كبيراً في تغيير السلوك الغذائي لدى المستهلك نتيجة فهمه الخطأ وبناء قراراته الغذائية على معلومات مغلوطة، وغير مبنية على أسس علمية وحقائق ما يؤثر سلباً على سلامته وسلامة الغذاء المتداول، ومن ناحية أخرى تعتبر الشائعات الغذائية إحدى وسائل المنافسة التجارية والممارسات غير النزيهة، التي يلجأ إليها بعض التجار، إذ تعتمد على بث الأكاذيب والمعلومات المغلوطة حول المنتجات المنافسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات