إعلان أسماء الفائزين في نوفمبر المقبل

شرطة دبي تطلق جائزة دولية لأفضل مراكز الاتصال

Ⅶ جانب من المؤتمر الصحافي لإطلاق الجائزة | من المصدر

أعلنت القيادة العامة لشرطة دبي عن إطلاق «جائزة شرطة دبي الدولية لأفضل مراكز الاتصال» بهدف تعزيز مفهوم الابتكار في مراكز الاتصال، وتطبيق منظومة الذكاء الاصطناعي، والاطلاع على أفضل الممارسات والتجارب الدولية في هذا المجال، سعياً لإسعاد المتعاملين من خلال إيجاد نموذج متطور يخدم مراكز الاتصال في المؤسسات الحكومية والخاصة، وستعلن أسماء الفائزين في حفل تكريم في نوفمبر 2019.

3 فئات

وقال اللواء مهندس كامل بطي السويدي، مدير الإدارة العامة للعمليات بشرطة دبي إن فئات الجائزة في الدورة الأولى تخص ثلاثة قطاعات أساسية وهي «جائزة أفضل مركز اتصال شرطي، وجائزة أفضل مركز اتصال حكومي، وجائزة أفضل مركز اتصال في المؤسسات الخاصة وشبه الخاصة»، وسيتم مستقبلاً إضافة تصنيفات جديدة للجائزة بناء نتائج الدورة الأولى من الجائز.

وأوضح خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته القيادة العامة لشرطة دبي في مقرها الخميس الماضي، بحضور العميد الدكتور عبد الله عبد الرحمن يوسف بن سلطان، مدير مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار، وأمل فاضل المزروعي، مدير إدارة علوم المستقبل بالمركز، وممثلي وسائل الإعلام، أن فكرة الجائزة التي وجه بإطلاقها اللواء عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، تأتي تماشياً مع إعلان المبادئ الثمانية لدبي، التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

توجهات

وأضاف اللواء السويدي، إنه تطبيقاً لإستراتيجية شرطة دبي 2021 نحو التوجهات الاستراتيجية الثلاثة، مدينة آمنة، إسعاد المجتمع، الابتكار في القدرات، تم إعداد هذه الجائزة والعمل من قبل الإدارة العامة للعمليات، ومركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار، في القيادة العامة لشرطة دبي.

ولفت إلى أن آلية الجائز تمر بمراحل تتضمن، تقديم الطلب، ومراجعة الطلبات، وتقييم لجنة التحكيم الدولية، وإعلان القائمة المختصرة والتقييم النهائي، ومن ثم المرحلة الأخيرة وهي حفل التكريم وإعلان الفائزين، مشيراً إلى أن التسجيل في الجائزة والتقديم يبدأ في شهر أغسطس 2019، وأن الموعد النهائي لتسليم المشاركات هي في سبتمبر 2019، وبعدها تخضع الطلبات للتقييم واختيار القائمة القصيرة وصولاً إلى موعد الإعلان عن الجائزة في نوفمبر 2019، والتي ستعتمد من إحدى الجهات العالمية في مراكز الاتصال. من جهته، قال العميد الدكتور عبد الله عبد الرحمن: إن من أهداف الجائزة تسليط الضوء على عملية إدخال نظام الذكاء الاصطناعي في مراكز الاتصال، وأن الجائزة سوف يسوّق لها محلياً ودولياً.

جلسة

وفي السياق ذاته قالت أمل فاضل المزروعي مدير إدارة علوم المستقبل بمركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار: إن المركز نظمت جلسة حوارية استقطبت أكثر من 100 مشارك من المعنيين بقطاع مراكز الاتصال، وتم استعراض 6 تجارب.

خدمات

أشار اللواء كامل السويدي إلى أن الجائزة تهدف إلى تعزيز أداء مراكز الاتصال، وتعطي المجال للاستفادة من أفضل التجارب المطبقة محلياً ودولياً، وتعمل على تقديم خدمات للمتعاملين ذات جودة عالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات