إطلاق برنامج الدبلوم المهني للخبير الدولي في التسامح

حمد الشيباني وعلي المري عقب إطلاق البرنامج | من المصدر

أطلق المعهد الدولي للتسامح في دبي، إحدى مبادرات مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية الدفعة الأولى من «برنامج الدبلوم المهني للخبير الدولي في التسامح»، الذي ينفذه بالتعاون مع كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية مجموعة من موظفي الحكومة.

وقال الدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني، العضو المنتدب للمعهد الدولي للتسامح: «إن برنامج الدبلوم المهني للخبير الدولي في التسامح، يُعتبر الأول من نوعه في المنطقة، ويأتي ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بجعل التسامح نهج حياة».

وأضاف: «أطلق المعهد هذا الدبلوم للتأكيد على التزامه الكامل بنهج وتطلعات القيادة الرشيدة فيما يخص تعزيز قيم التسامح في المجتمعات باعتبارها من أهم المعايير لبناء الإنسان».

ومن جهته، توجه الدكتور علي بن سباع المري الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية بالشكر إلى المعهد الدولي للتسامح على المشاركة الفعالة في إطلاق برنامج الدبلوم المهني للخبير الدولي في التسامح الذي جاء نتاج جهود مشتركة لتجسيد أسمى مبادئ دولة الإمارات في التسامح، وقال: «يأتي البرنامج انطلاقاً من أهمية التسامح في مجتمعنا، وضرورة تفعيل آليات ملموسة لترسيخ هذا المفهوم في كل فرد من خلال التدريب واستحداث أساليب علمية مبتكرة لتعريف التسامح بمفهومه الأشمل ليصبح ثقافة ونهجاً في كل مجالات الحياة».

محاور

ويعد برنامج الدبلوم المهني للخبير الدولي في التسامح الأول من نوعه في المنطقة ويغطي 4 محاور رئيسة ممتدة على 50 ساعة تدريبية، يقدمها شبكة من الخبراء والأساتذة في كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية وكذلك المختصين في التسامح، وجرى تصميم البرنامج وفقاً لأفضل الممارسات العالمية واختيار المواد والمراجع استناداً للبرنامج الوطني الإماراتي للتسامح وبناء على مجموعة من المبادرات التي تم إطلاقها على مستوى الدولة، حيث تم تقسيم البرنامج إلى وحدات تهدف إلى تمكين المنتسبين من امتلاك مجموعة من المعارف والمهارات المتخصصة في التسامح، يتم فيها طرح محاور البرنامج والمادة العلمية بطريقة مكثفة مع خلال اتباع أسلوب النقاش وتشكيل فرق العمل لتعزيز تبادل الخبرات مع جلسات العصف الذهني واختبار مقياس التحلي بالتسامح، واستضافة بعض الضيوف المتخصصين والمؤثرين في ذات المجال.

ويحمل برنامج الدبلوم مجموعة من الأهداف تتضمن تعريف المشاركين بمفهوم التسامح وبيان أهميته وأنواعه والتعرف على أسس ومبادئ التسامح، واستعراض مفهومه من منظور الأديان السماوية، وتعريف المشاركين بالمواثيق العالمية الداعية إلى التسامح وتمكينهم من فهم خطوات التسامح وتحويله إلى ثقافة في المجتمع وتعريفهم أيضاً بالفوائد الصحية والنفسية للتسامح، واستعراض منجزات الدولة في إرساء قيمة التسامح في المجتمع والعمل الحكومي .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات