9 ثوان لإنجاز إجراءات السفر في مطار دبي

أكد مشاركون في فعاليات منتدى قادة المطارات العالمية أن استخدام مطار دبي الدولي لـ 128 بوابة ذكية ساعد ملايين المسافرين على إنجاز اجراءاتهم الروتينية المتعلقة برقابة الحدود ضمن زمن قياسي لا يتجاوز 9 ثوان كمعدل وسطي.

وخلال عرض تقديمي قدمته رضوى حزين المسؤول التنفيذي عن البرمجيات في شركة إمارتيك الاستشارية في مجالي التكنولوجيا والإدارة التابعة لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية ..قالت إن مطار دبي الدولي استقبل العام الماضي 120 ألف مسافر كمعدل يومي في أوقات الذروة حيث استغرق وقت إنجاز الإجراءات الروتينية الخاصة بالجوازات ما بين 5 إلى 7 ثوان كمعدل وسطي لإنجاز معاملات كل مسافر.

وأضافت حزين : وفقا للاتحاد الدولي للنقل الجوي "اياتا" سيتوفر لنحو 80 بالمائة من المسافرين الدوليين خدمات ذكية متكاملة لإنجاز اجراءاتهم حتى مع التطور المطرد الذي تحرزه القياسات الحيوية المتعلقة بقزحية العين لجهة المزيد من الدقة.

ولفتت إلى أن تكنولوجيا الجيل الجديد كانت تساعد في إنجاز معاملات الدخول والخروج للمسافرين بشكل مذهل وأسرع من أي وقت مضى وأن التكنولوجيا كانت تساعد المطارات والهيئات الأخرى للتعرف على المسافرين قبل وقت طويل من وصولهم إلى المطار وانطلاقهم على متن رحلاتهم.

ومن جانبه قال عبد القادر عبيد علي الرئيس التنفيذي لشركة سمارت وورلد مزودة الاتصالات لدبي الجنوب خلال كلمته الرئيسية أنه سيكون هناك 30 مليون طائرة بدون طيار بحلول العام 2021 ما يفرض تحديا كبيرا على التشغيل الطبيعي للمطارات حول العالم.

ومن جهته سلط ديتر هاينز الرئيس الفخري لمؤسسة تكنولوجيا وتجهيزات المطارات الألمانية الضوء على المعالم الرئيسية لتكنولوجيا المطارات التي استخدمتها دبي على نطاق واسع لتحسين أداء وكفاءة مطاراتها إلى حد كبير وهو الأمر الذي كان محط إعجاب الجميع ..مشيدا بالهيئات المعنية لجهة مواصلتها العمل ضمن نهج استباقي ولكونها تمثل إنموذجا جيدا في إدارة المطارات.

وتطرق مجموعة أخرى من الخبراء في جلسة حوار أخرى لـ "الخصخصة المفضية إلى مطارات ذكية" منوهين إلى الاختناقات والعقبات التي تعترض طريق خصخصة المطارات.

شارك في الجلسة كل من جافيد مالك مدير عمليات المجموعة في طيران آسيا وستيفان روتر المدير المالي في الشركة العمانية لإدارة المطارات وكيفن ريوردان رئيس حلول المطارات ونقاط التفتيش في شركة سميث ديتكشن وبرايان كاسنر كريشتيانسن المدير العام لشركة ابينيون جلوبال فيما أدار الجلسة الدكتور فتحي شبيل المستشار في مجال الطيران.

واقترح المتحاورون تعظيم الأصول من خلال الاستفادة من مختلف تدفقات الإيرادات المتاحة في المطارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات