في استطلاع «البيان» الأسبوعي:

التوعية والتدريب كفيلان بتطويق مخالفات سائقي دراجات «التوصيل»

اعتبر 72% من المستجيبين لاستطلاع «البيان» الأسبوعي، أن تطويق مخالفات سائقي دراجات توصيل الطلبات بحاجة إلى تكثيف تدريب وتوعية السائقين بمخاطر المخالفات التي يرتكبونها وخصوصاً التجاوز من كتف الطريق والتنقل بين المركبات المتوقفة، بينما رأى 28% أن ردع المخالفين بحاجة إلى تشديد المخالفات وتغليظ العقوبات، وذلك عبر الموقع الإلكتروني لـ«صحيفة البيان».

وفي صفحة «البيان» في «الفيسبوك» أكد 63% من المستجيبين للاستطلاع، أن التوعية والتدريب هما الحل الأمثل لتطويق مخالفات سائقي دراجات التوصيل، فيما وجد 37% منهم أن تلاشي هذه الظاهرة يحتاج إلى تشديد العقوبات.

أما في صفحة «البيان» على «تويتر» فتقاربت آراء المصوّتين إلى حد كبير، حيث صوّت 51% منهم لصالح التوعية والتدريب، بينما ذهب 49% إلى تشديد العقوبات.

 

خطورة

وقال فهد بشير: إن بعض المخالفات التي يرتكبها بعض سائقي دراجات التوصيل تتسم بالخطورة خصوصاً عند تجاوزهم المركبات المتوقفة أمام الإشارات الضوئية أو في مناطق الازدحام، حيث يشقون طريقهم بين مسارات ضيقة وأي هفوة منهم أو من سائق المركبة قد يشكل تهديداً لسلامتهم، مشيراً إلى أنه على الرغم من التوعية التي يحصلون عليها عند خضوعهم لاختبارات القيادة والتحذيرات في وسائل الإعلام واللوحات الإرشادية، إلا أنهم يتجاهلون ذلك بارتكابهم هذه المخالفات المتكررة التي هي في حقيقة الأمر بحاجة إلى تشديد العقوبة.

 

من جانبه، قال متعب الناصري: إن بعض سائقي الدراجات يشقون طريقهم بين المركبات في مساحات ضيقة لا يمكنهم المرور منها، ولكن يحاولون مرات عدة وربما تلمس أطراف الدراجة بعض زوايا المركبة المتوقفة، ولكنهم لا يأبهون لذلك، مشيراً إلى أنه لا بد من تغليظ العقوبة تجاه هؤلاء المخالفين، والحد من سلوكياتهم الخطرة التي تهدد سلامتهم في المقام الأول.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات