سلطان القاسمي يشهد افتتاح «مؤتمر كلية الشريعة» بجامعة الشارقة

شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة، أمس، افتتاح المؤتمر الدولي الخامس عشر لكلية الشريعة والدراسات الإسلامية في الجامعة تحت عنوان «العملات الافتراضية في الميزان»، وذلك في قاعة الزهراء بمجمع كليات الطب والعلوم الصحية.

بدأ حفل الافتتاح بالسلام الوطني للدولة، تلاه آيات من القرآن الكريم، بعدها ألقى الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة كلمة قدم فيها الشكر والتقدير والامتنان إلى صاحب السمو حاكم الشارقة على رعاية سموه وحضوره المؤتمر، الذي ينسجم بمكوناته العلمية الشرعية منها والعصرية مع المنهج الحضاري والعصري العام، الذي عمل ولا يزال يعمل سموه بموجبه في بناء الأركان الأساسية لتقدم وتطور إمارة الشارقة الحضاري، الأمر الذي يتوافق مع الجوهر العام لرؤية ورسالة جامعة الشارقة التي وضعها سموه لها منذ تأسيسها قبل أكثر من عقدين من الزمن.

وأكد الدكتور حميد مجول النعيمي أن جامعة الشارقة تقوم على الإشعاع كصرح علمي تعليمي في كل ما من شأنه أن يبني ويطور المجتمعات من حولها، الداخلية منها والخارجية، ولأن «العملات الافتراضية» باتت تفرض نفسها وبأشكال مختلفة حتمتها الثورة التقنية العالمية قررت جامعة الشارقة ومن خلال كليتها للشريعة والدراسات الإسلامية، وضع هذه العملات في «الميزان» الشرعي والقانوني من خلال هذا المؤتمر.

من جانبه قدم الدكتور أحمد عبدالعزيز الحداد رئيس الهيئة العليا الشرعية للأنشطة المالية المصرفية الإسلامية في المصرف المركزي بالدولة الشكر والتقدير إلى صاحب السمو حاكم الشارقة على دعم سموه للعلوم والثقافة والمعارف والنهضة التعليمية، ورعاية طلاب العلم والبحوث العلمية وإقامة المؤتمرات العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات