19 % منها لأشخاص حاصرتهم الأمطار والسيول

707 بلاغات تلقاها الإسعاف الوطني خلال يومين في المناطق الشمالية

استقبل الإسعاف الوطني خلال يومي السبت والأحد الماضيين نحو 707 بلاغات في المناطق الشمالية، حوالي 19% كانت لأشخاص حاصرتهم الأمطار والسيول بسبب الأحوال الجوية وغزارة الأمطار وما تسببت به من فيضانات وسيول ومحاصرة للعديد من الأشخاص في الأودية والجبال.

ووفقاً للإحصائيات فقد استقبل الإسعاف الوطني نحو 410 بلاغات يوم السبت الماضي ثم 297 بلاغا يوم الأحد، وهو ما يشكل أكثر من 77% ارتفاعا في معدل البلاغات اليومية التي يتلقاها الإسعاف الوطني والتي تبلغ 200 بلاغ يوميا في الأحوال العادية.

خطة

وأكد أحمد صالح الهاجري، الرئيس التنفيذي للإسعاف الوطني، أنه تم تفعيل خطة الطوارئ والأزمات بالتعاون مع الجهات الأخرى التي تم وضعها وفقاً للبيانات المقدمة من المركز الوطني للأرصاد والزلازل وتشمل تدعيم الموارد الإسعافية بموارد إضافية وإعادة توزيع الطواقم الإسعافية وتكثيف تمركز سيارات الإسعاف في الطرق الحيوية التي شهدت أمطاراً غزيرة وسيولاً وفيضانات.

وأوضح الهاجري أنه تم عمل خطة استباقية للتعامل مع الزيادة المتوقعة في أعداد البلاغات الطارئة خلال فترات الأمطار وتقلبات الطقس، حيث تم رفع جاهزية الفرق وإضافة سيارات إسعاف وتم العمل بالتعاون مع فرق الطوارئ والأزمات لإنقاذ العالقين في جبل جيس.

وأكد الهاجري أهمية التنسيق المشترك بين كافة الجهات المعنية بالطوارئ والأزمات في مثل هذه الأحوال والشركاء الاستراتيجيين في وزارة الداخلية على رأسها القيادات العامة للشرطة والإدارات العامة للدفاع المدني في رفع درجات الاستعداد بما يضمن تعزيز فاعلية الاستجابة وتحقيق سلامة الجمهور، مؤكدا جاهزية طواقم الإسعاف الوطني للتعامل مع مثل هذه الأزمات بشكل فعال.

إجراءات

وشدد الهاجري على أهمية القيادة بأمان وحذر خلال الظروف الجوية الصعبة والأمطار، وضرورة تخفيض سرعة القيادة وترك مسافة كافية بين السيارات وتجنب الوقوف في أماكن جريان الأودية والمناطق المنخفضة.

وناشد الهاجري أفراد الجمهور على الاتصال بالرقم 998 لطلب الإسعاف في حالات الطوارئ وتحميل التطبيق الذكي NA998 المتوفر عبر مختلف منصات تطبيقات الأجهزة الذكية، والذي يتيح لسكان المناطق الشمالية طلب الخدمة الإسعافية مع تحديد موقعهم الجغرافي بخطوة واحدة بسيطة في حالات الطوارئ، كما يضم دليلاً إرشادياً باللغتين العربية والإنجليزية يوضح خطوات التعامل مع مجموعة من الحالات الطارئة الشائعة التي يمكن أن يواجهها الأفراد في حياتهم اليومية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات