شرطة أبوظبي و«واجب» تدعمان مفهوم التطوع والأمن الاجتماعي

وقعت شرطة أبوظبي وجمعية واجب التطوعية في مبنى القيادة العامة مذكرة تفاهم بشأن «دعم المشاركة المجتمعية وترسيخ مفهوم التطوع والأمن الاجتماعي» وذلك في إطار تعزيز التعاون والتنسيق المشترك.

وقع المذكرة اللواء حماد أحمد الحمادي مدير قطاع أمن المجتمع بشرطة أبوظبي، ومنصور سليمان عضو مجلس إدارة جمعية واجب التطوعية، بحضور العقيد الدكتور حمود سعيد العفاري مدير إدارة الشرطة المجتمعية.

وأوضح اللواء حماد أحمد الحمادي أن المذكرة تهدف إلى نشر ثقافة التطوع في مؤسسات المجتمع باعتبارها قيمة عليا وتعزز روح المواطنة الصالحة، ومد جسور التعاون مع المؤسسات الحكومية وجمعيات النفع العام في إطار المسؤولية المجتمعية. وأكد اهتمام شرطة أبوظبي برفع وعي الأفراد بما يدعم مسيرة الأمن والاستقرار والطمأنينة في المجتمع، لافتاً إلى الجهود المستمرة في دعم التنشئة الثقافية والتكوين الاجتماعي وإيجاد منظومة متكاملة ومستدامة للعمل التطوعي بوصفه من أهم ركائز التلاحم المجتمعي.

وأكد العقيد الدكتور حمود سعيد العفاري أن المذكرة تسهم في تعزيز الدور البارز لشرطة أبوظبي في حفظ الأمن والأمان واستراتيجيتها في تفعيل الشراكات المجتمعية والاجتماعية بما يحقق التوازن المجتمعي والأمني. ودعت المستشارة الحقوقية مريم الأحمدي المشرفة على تنفيذ المذكرة إلى ضرورة التعاون البناء بين الجمعيات الأهلية المهتمة بتطوير قدرات ومهارات الشباب وبين المؤسسات الأمنية التي تسعى إلى حماية فكر الشباب واستثمار طاقاتهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات