لجنة المناخ تبحث تحسين معايير الأداء في تقديم الخدمات

بدأت أمس اجتماعات لجنة المناخ التابعة للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية والتي تقام تحت شعار «تنمية القدرات من أجل تقديم خدمات مناخية أفضل»، وتستمر ثلاثة أيام في مقر المركز الوطني للأرصاد بأبوظبي.

وقال الدكتور عبد الله المندوس مدير المركز الوطني للأرصاد، إن قدرة المرافق الوطنية للأرصاد الجوية تعتمد للقيام بدورها في عمليات المراقبة الوطنية وجمع البيانات وتقديم الخدمات، على البنية التحتية وقدرة الموارد البشرية المتاحة لها، ما دعا المنظمة العالمية للأرصاد الجوية لاعتبار تنمية القدرات الوطنية أولوية استراتيجية ضمن أولوياتها لضمان جودة هذه الخدمات.

وأوضح أن لجنة المناخ وهي من اللجان الفنية التابعة للمنظمة، تبنت تنمية تلك القدرات لتحسين الخدمات المناخية التي تشمل إدارة البيانات المناخية، ورصد المناخ، والتنبؤ به، وإيصال المنتجات ذات الصلة إلى المستخدمين النهائيين.

خبراء

وأوضح المندوس أن هذا الاجتماع، الذي يضم نحو 30 خبيراً دولياً من أنحاء العالم كافة إضافة لخبراء من المنظمة العالمية للأرصاد الجوية وخبراء المناخ في المركز الوطني للأرصاد، يبحث وضع التوجيهات الخاصة برفع الكفاءة وتحسين معايير الأداء في تقديم الخدمات المناخية، إضافة إلى تقديم المشورة بشأن المناهج الدراسية ونماذج التدريب لعلم المناخ التي ستستخدمها مراكز التدريب الإقليمية بالتنسيق مع برنامج التعليم والتدريب التابع للمنظمة، وتقديم المشورة بشأن أفضل مهارات الاتصال والسياسات المتعلقة بالمعلومات المناخية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات