محاكم دبي.. مبادرات نوعية تكرّس «المعاملات اللا ورقية»

أطلقت محاكم دبي على مدى السنوات السابقة العديد من المبادرات التي تستهدف الحد من استخدام الورق، من خلال «استراتيجية دبي للمعاملات اللا ورقية»، وذلك في ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، لتحول حكومة دبي إلى نموذج ذكي بالكامل.

وأشار طارش المنصوري مدير عام محاكم دبي، إلى أننا وضعنا نصب أعيننا توجيهات الحكومة للعمل على صياغة الاستراتيجيات والخطط التي تعزز تحول العمل الحكومي إلى عمل خالٍ من الأوراق بالكامل، فنحن اليوم على أعتاب مرحلة جديدة نستعد من خلالها لتجاوز عصر تقديم الخدمات بطرقها التقليدية، والانتقال إلى تضمين عنصر الابتكار والإبداع.

مؤكداً أهمية الوعي بالتقليل من كميات الورق المستهلكة، لترسيخ سعادة البشر وتطوير مجتمعاتهم نحو الأفضل وبما يتواءم مع متطلبات مدن المستقبل، ولذلك يكون تقليلنا لاستخدام الورق هو حماية لعديد من الأنظمة البيئة.

ممكنات المستقبل

من جانبه أوضح محمد عبد الرحمن مدير إدارة الاستراتيجية واستشراف المستقبل في محاكم دبي، أن التحول لحكومة بلا ورق يعد أحد ممكنات المستقبل»، وأن محاكم دبي قطعت شوطاً مهماً للتخلص من المعاملات الورقية، من خلال مبادراتها وتطبيقاتها وبرامجها الذكية التي تم تنفيذها.

ومن هذا المنطلق تم تشكيل فريقي عمل لتنفيذ متطلبات التحول اللا ورقي في القطاع القضائي برئاسة القاضي جمال الجابري رئيس المحكمة العمالية، وفي القضاء الإداري برئاسة محمد العبيدلي المدير التنفيذي لقطاع إدارة الدعاوى.

وأوضح مدير إدارة الاستراتيجية واستشراف المستقبل أن الفريق قام برفع تقرير بالنتائج المحققة حتى الربع الأول من عام 2019، وقد أظهر التقرير نتائج إيجابية في نسبة التحول، حيث حققت بعض الوحدات نسبة 100%، منها إدارة تقنية المعلومات، وإدارة الاتصال والتسويق المؤسسي، وإدارة الاستراتيجية واستشراف المستقبل، كما حققت الوحدات الداعمة للقطاع القضائي نسبة جيدة، حيث بلغت نسبة التحول في مركز التسوية الودية للمنازعات 100%.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات