الشركة المصنّعة: منتجات «بليميل بلس» سليمة.. وسحب التشغيلتين احترازي

أكدت شركة «laboratorios ordesa» المصنعة لمنتجات أغذية الأطفال «بليميل» أنها قامت بالسحب الطوعي للتشغيلتين (BLEMIL PLUS HR 1 & 2 400GR) بصورة احترازية وقامت بتحليل التشغيلتين وأثبتت نتائج التحليل سلامتهما وخلوهما من أية بكتيريا، مشيرة إلى أنها كانت على علم مسبق بسلامة التشغيلتين إلا أنه وفقاً لمعايير الجودة العالمية تم اتخاذ قرار السحب، مشيرة إلى أن جميع منتجاتها المتوفرة في الأسواق سليمة وآمنة وخاضعة لأعلى معايير الجودة، وأنها أخطرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع والهيئات الصحية بالدولة بنتائج هذا التحليل. وأشارت إلى أن التشغیلتین المذكورتین لم تعدا متاحتين في الأسواق وتم سحبهما بشكل كامل منذ فترة بالتنسیق الكامل مع وزارة الصحة وجمیع الجهات المعنیة بالدولة وأن جمیع التشغیلات الأخرى «للبلیمیل بلس أتش آر» آمنة تماماً ومتوفرة في أنحاء الإمارات.

وأكدت الشركة المصنعة أن إجراء السحب تم لتشغيلتين فقط من منتجات «بلیمیل بلس أتش آر» ولم يشمل أیاً من المنتجات الأخرى، وكان إجراءً طوعياً احترازياً وليس معنى ذلك أن التشغيلتين ملوثتان.

وكانت هيئة الصحة في دبي أكدت في تعميم بهذا الشأن أن الشركة المصنعة أفادت بأنها قامت بتحليل التشغيلتين بعد سحبهما من الأسواق وتبين عدم تلوثهما بالبكتيريا وأنها منتجات سليمة وآمنة ولكن تم اتخاذ قرار السحب من جانب الشركة المصنعة كإجراء احترازي ليس إلا.

وكانت وزارة الصحة ووقاية المجتمع قررت سحب تشغيلتين من المنتج الغذائي للأطفال بليميل بلس 1 و 2 وذلك بناء على السحب الطوعي من قبل الشركة المصنعة، وذلك لاحتمال حدوث تلوث خطوط الإنتاج للتشغيلتين ببكتيريا «السالمونيلا بونا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات