مؤتمر الأوردة الدموية في العين يناقش «الطوارئ الوعائية»

ناقش مؤتمر «صحة» الثالث للأوردة الدموية الذي نظمته مستشفى العين، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، الأساليب الحديثة في الرعاية المتكاملة للأوعية الدموية وحالات الطوارئ الوعائية، وأهم الوسائل التشخيصية، ويضم المؤتمر الذي ينعقد تحت شعار «النجاح من أول مرة»، بحضور خبراء محليين وعالميين و1200 مشارك من مختلف دول العالم، العديد من ورش العمل عن علاج القدم السكرية، ومبادئ جراحة الأوعية الدموية والوصول إليها بعناية، وعلاج المضاعفات، ومختبر الأوعية الدموية، والمسح بالموجات فوق الصوتية المزدوجة، والأشعة التداخلية للأوعية الدموية.

وقال حميد عمهي المنصوري المدير التنفيذي لمستشفى العين في لـ«البيان»: «يعد مؤتمر صحة الثالث للأوردة الدموية أحد أهم الأحداث الطبية المهمة والمتميزة التي ينظمها مستشفى العين في منطقة العين. حيث يقدم المؤتمر المعرفة والخبرات اللازمة والتقنيات الطبية الحديثة في هذا المجال للعاملين في الحقل الطبي داخل الإمارات ويمنحهم الفرصة للتواصل مع زملائهم في المهنة من كافة أنحاء العالم لمعرفة أحدث الإجراءات الطبية والتكنولوجية المستخدمة في مجال جراحة الأوردة والشرايين».

وأوضحت الدكتورة غزالة بالحاج المدير الطبي في مستشفى العين أن تنظيم مستشفى العين لهذا المؤتمر العالمي جاء بهدف الاطلاع على التكنولوجيا المتقدمة وأفضل التقنيات المستخدمة في هذا المجال، وهو ما يساعد الأطباء على دقة التشخيص والعلاج، كما يعد منصة لتبادل الخبرات واستحداث التكنولوجيا الحديثة.

وقال الدكتور محمد باجنيد، استشاري جراحة الأوردة والشرايين في مستشفى العين: «يواصل مستشفى العين نجاحاته في تنظيم هذا المؤتمر الطبي سنوياً باعتبار أن التعليم الطبي المستمر والتطوير المهني مصلحة ملحة لجميع مؤسسات ومقدمي الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم». وأضاف: «يتيح هذا المؤتمر عدداً من ساعات التعليم الطبي المستمر المعتمدة للمشاركين، حيث سيتم احتساب 12 ساعة معتمدة من كلية الطب بجامعة الإمارات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات