جهود حثيثة لـ«مركز المزارعين» بأبوظبي لتسريع تسويق المنتجات المحلية

يحرص مركز خدمات المزارعين بأبوظبي على تسريع عملية إيصال المنتجات الزراعية المحلية إلى منافذ البيع والمستهلكين من خلال اتباع افضل الممارسات التسويقية وضمن هذه الجهود وفر المركز مؤخراً آلات فرز حديثة ومتطورة تتميز بالسرعة العالية والدقة.

وتستغرق رحلة المنتج المحلي من الحصاد حتى البيع 16 ساعة وتعد 78 بالمئة من المنتجات المستلمة من الدرجة الأولى وتباع 60 بالمئة من هذه المنتجات مباشرة لمحلات البيع بالتجزئة.

وللمركز دور كبير في عملية تسويق المنتجات الزراعية وإيصالها إلى كبريات شركات التجزئة «منافذ البيع» في إمارة أبوظبي منها «كارفور» و«اللولو»و«سبنس» و«شويترام»، وهناك 15 مركز استلام موزعة بالقرب من المزارع إضافة إلى ثلاثة مراكز فرز وتعبئة في أبوظبي والعين والظفرة.

ويعمل المركز على إيجاد فرص أكثر من أجل تسويق المنتج المحلي حيث توجد هناك الأسواق الموسمية التي تقام في منطقة الشهامة في أبوظبي والخبيصي في العين إضافة إلى السوق الأسبوعي الذي يقام في «الديرفليز مول».

وأكد ظافر راشد القاسمي مدير إدارة العمليات والتجارة بمركز خدمات المزارعين أن المركز يحرص على جودة المنتجات حتى وصولها للسوق حيث يمر المنتج المحلي بعدة مراحل إلى أن يصل إلى الأسواق ويتبنى مركز خدمات المزارعين أفضل الممارسات الزراعية كما يستخدم أفضل التقنيات الحديثة في عمليات استلام المنتجات الزراعية ومن ثم يقوم بتصنيفها وفرزها وتعبئتها حيث تعد وحدة الفرز والتعبئة أحد أهم مراحل التسويق لوصول المنتج المحلي للمستهلكين.

وأضاف انه تم تركيب آلات فرز آلية جديدة تقوم بعملية التصنيف والفرز خاصة لمحصولي الطماطم والخيار وذلك لكونهما من المحاصيل الأساسية في الخطة الزراعية.

وأشار إلى أن من أهم خصائص آلات الفرز «عملية الفرز الآلي» التقليل من التكلفة ومن الأيدي العاملة التي تقوم بعمليات التصنيف والفرز كذلك رفع الكفاءة والإنتاجية في عمليات التصنيف نظراً لسرعة آلات الفرز التي تتمتع بخصائص مهمة حيث إنها تقوم بتنظيف وغسل المنتج وتجفيفه ومن ثم تصنيفه حسب طلب العملاء والأذواق المختلفة.

وبخصوص مراحل سلسلة الإنتاج أوضح ظافر القاسمي انه بعد إتمام عملية الفرز والتنظيف يتم تعبئة المنتج وتغليفه ثم نقله إلى الثلاجات المبردة ومن ثم ينقل بالسيارات المبردة إلى أن يصل إلى الأسواق.. ويشرف مركز خدمات المزارعين وبشكل مباشر على 10 منافذ لتسويق المنتجات المحلية كما يقوم بنقل وبيع وتسويق المنتجات إلى كبريات محلات التجزئة في الدولة.

رؤية

قال سلطان أحمد الزعابي ضابط منتجات في مركز خدمات المزارعين إنه بناء على رؤية المركز بأن يصبح شريكاً موثوقاً للمنتج المحلي وحرصاً على تعزيز مكانة المنتج الوطني في السوقين المحلي والعالمي بدأ المركز بتعزيز وتوسيع خدماته الخاصة بالمنتجات المحلية وفي كافة المراحل من القطاف إلى الاستلام والفرز والتوزيع.. مبيناً أن الكميات المستلمة من المنتجات المحلية ارتفعت بنسبة 75 بالمئة تقريباً والأصناف زادت من 30 إلى 68 صنفاً حالياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات