بلدية الحمرية تنظم مخيم التسامح

مبارك الشامسي في صورة جماعية مع المشاركين | من المصدر

بادرت بلدية الحمرية إلى تنظيم مخيم شتوي بهدف خلق بيئة عمل إيجابية بين كافة كوادرها البشرية العاملة في مختلف إدارات وأقسام البلدية لنشر قيم التسامح، وذلك بحضور مبارك راشد الشامسي مدير بلدية الحمرية، وكافة الكوادر الوظيفية في إطار تعزيز علاقات التواصل وخلق بيئة أسرية بين كافة الموظفين ونشر السعادة.

ويعد المخيم الشتوي الذي أقيم في منطقة الحمرية أحد التقاليد السنوية التي تحرص عليها إدارة البلدية لتوطيد العلاقات بين كافة الموظفين وتعزيز الإنتاجية والإيجابية ونشر السعادة.

ونشر المخيم عددا من المضامين الإيجابية، والتي من بينها التسامح، وذلك تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة، وإبرازاً لجهود دولة الإمارات العربية المتحدة كعاصمة عالمية للتسامح.

وخلال المخيم تم تنفيذ العديد من الفعاليات التي عززت من مفاهيم التعاون البناء بجانب التحلي بخلق التسامح، علاوة على تثمين جهود الموظفين المبذولة وتحفيزهم لبذل المزيد من الطاقات الإبداعية.

من جهته بين مبارك راشد الشامسي، مدير البلدية، رئيس لجنة الفعاليات والأحداث المستدامة بالبلدية بأن اللجنة وعبر فعالياتها لعام 2019 تعمل على مواءمة برامجها لتعزيز التواصل والتقارب وتعميق قيم التآلف بين الموظفين، بجانب تسليط الضوء على مناقب المغفور له الشيخ زايد، طيب الله ثراه، وتعريف الجاليات بنهج التسامح في حياته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات