ضمن فعاليات شهر الإمارات للابتكار

افتتاح مؤتمر الابتكار واستشراف المستقبل بأبوظبي

تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، افتتح اللواء الركن خليفة حارب الخييلي رئيس مجلس التطوير المؤسسي بالوزارة، صباح أمس، أعمال مؤتمر الابتكار واستشراف المستقبل لعام 2019 الذي ينظمه مركز وزارة الداخلية للابتكار، ضمن فعاليات الوزارة في شهر الإمارات للابتكار، ويستمر يومين في فندق روز وود بأبوظبي.

حضر الافتتاح اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي قائد عام شرطة عجمان، والمديرون العامون ومديرو الإدارات وعدد كبير من الضباط من مختلف قطاعات وزارة الداخلية.

حداثة

وأكد اللواء الخييلي أن قيادة الوطن حريصة كل الحرص على أن تبقى بلادنا نموذجاً يحتذى للحداثة والتطوير عبر دعم مسيرة الابتكار التي باتت مطلباً أساسياً في العالم المعاصر.

وقال إن مؤتمر الابتكار واستشراف المستقبل يأتي انطلاقاً من حرص وزارة الداخلية على نشر الوعي وترسيخ مفهوم بناء القدرات وتحفيز الأجيال لبذل المزيد من الجهود والعمل بطريقة مبتكرة، لافتاً إلى أن الإمارات تعمل على استشراف المستقبل والذكاء الاصطناعي والتطور والثورة الرقمية.

ارتقاء

وأضاف أن وزارة الداخلية تتبنى العديد من الخطط والبرامج التي تعمل على تطوير بيئة الابتكار والإبداع والتفرد، وذلك للارتقاء بمستوى العمل الشرطي والأمني، والحرص على تطبيق أفضل الأفكار والتجارب الحديثة.

تكريم

وفي ختام أعمال اليوم الأول قام اللواء خليفة الخييلي يرافقه اللواء الشيخ سلطان النعيمي بتكريم المتحدثين الرسميين في المؤتمر، وتكريم خريجي دورة رؤساء فريق تقييم منظومة إدارة الابتكار من مختلف القيادات العامة للشرطة بالدولة، وقطاعات وزارة الداخلية.

كما كرّم أصحاب مشروع زايد الذكي للحماية المدنية من خريجي برنامج رعاية المبتكرين الرابع تقديراً لفوزهم بجائزة عالمية، وهي: جائزة قوة الأفكار في المملكة المتحدة.

معرض

قام اللواء الركن خليفة حارب الخييلي وكيل وزارة الداخلية بالإنابة، يرافقه اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي قائد عام شرطة عجمان، بافتتاح المعرض التقني الذي يقام على هامش أعمال مؤتمر الابتكار واستشراف المستقبل لعام 2019 الذي ينظمه مركز وزارة الداخلية للابتكار، ضمن فعاليات الوزارة في شهر الإمارات للابتكار.

وجال اللواء الخييلي واللواء النعيمي في أجنحة المعرض، واطلعا على أحدث ما تعرضه الشركات العالمية والمحلية من تقنيات حديثة لمواجهة تحديات المستقبل وأحدث ابتكاراتهم في الذكاء الاصطناعي، والروبوتات، والتحليلات المتقدمة، وغيرها من مجالات التكنولوجيا المستقبلية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات