120 خبيراً من 22 دولة في منتدى الشارقة الدولي لصون التنوع الحيوي

شهد سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، أمس انطلاق فعاليات النسخة العشرين من منتدى الشارقة الدولي لصون التنوع الحيوي، الذي تنظمه هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، في منتزه الصحراء.

ويستمر لمدة أربعة أيام، بمشاركة 120 خبيراً من 22 دولة عربية وأجنبية، يناقشون فيه أربعة موضوعات رئيسية. بدأ حفل الافتتاح بالسلام الوطني، تلته آيات من القرآن الكريم، بعده ألقت هناء سيف السويدي رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة، كلمة توجهت فيها بالشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على دعم سموه الدائم لجهود العمل البيئي في كافة المجالات.

كما توجهت بالشكر إلى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي على توجيهاته المستمرة ومتابعته الدائمة، وحضور وتشريف سموه لانطلاق المنتدى.

وقالت: يسرنا أن نلتقيكم اليوم متوجينَ جهود عشرين عاماً من العمل المشترك في دعم العمل البيئي وقضايا التنوع الحيوي في منطقة شبه الجزيرة العربية، حيث كان لعملكم الدؤوب وإسهاماتكم النوعية بالغ الأثر في توفير الكثير من الدعم لجهود إمارة الشارقة في استراتيجيتها البيئية القائمة على حماية النظم البيئية والحد من تدهورها أو استغلالها.

وإعادة تأهيل المحميات الطبيعية وتعزيز الأطر القانونية والتشريعية للمحافظة على البيئة والتنوع الحيوي. ولفتت هناء السويدي في كلمتها إلى أن منتدى هذا العام، سوف يناقش العديد من المواضيع التي تهتم بمعالجة قضايا التنوع الحيوي وتطوير استراتيجية العمل.

وألقى البروفيسور فيليب سيدوم كلمة تناول فيها أهمية نقل الحيوانات في مجال صون التنوع الحيوي، كما ألقت الدكتورة بيني لانكهامر عرضاً ناقشت فيه مناطق التنوع الحيوي الرئيسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات