بلدية العين تنجز معاملات مسح الأراضي خلال 48 ساعة بـ«التزامن اللحظي»

صالح البلوشي

أطلقت إدارة قسم مسح الأراضي في بلدية مدينة العين آلية عمل جديدة لإنجاز كافة معاملات المراجعين، من خلال تطبيق برنامج «نظام التزامن اللحظي».

وذلك تماشياً مع التوجه الحكومي لإمارة أبوظبي بالانتقال لحكومة ذكية، والعمل على إنجاز وإعداد المعلومات المطلوبة من قبل العملاء والحرص على سرعة توفيرها، بعد أن يتم اعتمادها رسمياً، حيث لا تستغرق المعاملة أكثر من 48 ساعة على أبعد تقدير منذ استقبالها لجدولتها والعمل الميداني والعمل على التحديث الخاص بالبيانات وسرعة إصدار التقارير والشهادات التي يطلبها المراجعون.

حيث تم تقليص مدة عمل إنجاز العمل إلى يوم عمل واحد. وأكد المهندس صالح سالم البلوشي، محلل أول لمسح الأراضي في البلدية، أن إطلاق آلية عمل النظام الجديدة عبر التطبيقات الإلكترونية من خلال برنامج mms، سوف يساهم بشكل مباشر في تسريع تنفيذ آلية إنجاز العمل بأسرع وقت ممكن.

وأضاف أن أهداف المشروع المستقبلية والمباشرة تنطلق من حرص قسم مسح الأراضي، على تقليل الوقت في إنجاز المعاملات وتوفير الجهد والمراجعات الإدارية التقليدية ومن خلال العمل على تحويل كافة المعاملات إلى المعاملات إلكترونيا، وذلك بدون طباعة أي ورق خلال مراحل إنجاز أية معاملة.

تقنيات

وأشار إلى أن التقنيات المستخدمة في المشروع هي نظام التزامن اللحظي عبر برنامج MMS الذي تسعى البلدية من خلال اعتماده على تحقيق الفوائد المرجوة من المشروع، وذلك من خلال سرعة إنجاز المعاملات، حيث يتم إرسال البيانات مباشرة من المكتب المختص إلى الموقع ومن الموقع إلى المكتب لاستكمال كافة الإجراءات، والعمل على سرعة إنجاز وإصدار الشهادات والتقارير مباشرة عند استلام البيانات.

معاملات

وأضاف: بالنسبة لمجالات استخدام المشروع، فهي تشمل جميع المعاملات الخاصة من أجل تحديد القسائم ورفع الأسوار، مشيراً إلى إدارة القسم بدأت فعلياً في تطبيق آليات العمل وإجراءات المشروع منذ شهر سبتمبر الماضي، وأن إنجازات المشروع منذ إطلاقه وحتى الآن حققت نتائج ممتازة ورضا المتعاملين من حيث السرعة في إنجاز المعاملات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات