تطرّقا إلى المبادئ الإنسانية التي يجب أن تُبنى عليها علاقات الدول والشعوب وأهمها التسامح

محمد بن راشد يستعرض مع راهوول غاندي العلاقات التاريخية بين الإمارات والهند

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، في دبي مساء أمس بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، راهوول غاندي، رئيس حزب المؤتمر الوطني في الهند.

وتبادل سموه والضيف الحديث حول علاقات الصداقة التاريخية التي تربط دولة الإمارات وجمهورية الهند على المستويين الرسمي والشعبي، وتأكيد أهمية الحفاظ على هذه العلاقات المميزة من خلال مد جسور جديدة للتواصل بين البلدين على مختلف المستويات، وذلك بما يعود بالخير والمنفعة على شعبيهما الصديقين.

تعايش

وتطرق الحديث بين صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وراهوول غاندي إلى المبادئ الإنسانية التي يجب أن تبنى عليها علاقات الدول والشعوب وأهمها التسامح وفهم الآخر والتعايش والحوار بين مختلف الثقافات والأعراق.

وأشاد رئيس حزب المؤتمر الوطني الهندي بالنهضة الحضارية التي تشهدها دولة الإمارات على كل الصعد ومبادئ التسامح والمحبة والمساواة بين مختلف شرائح مجتمع الإمارات الذي أصبح نموذجاً حضارياً وإنسانياً لجميع الشعوب، منوهاً بعام التسامح الذي يعدّ تجسيداً لرؤية وقيم دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً.

وقال راهوول غاندي في حسابه عبر"تويتر":"هذا المساء كان لي لقاء مميز مع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، مهندس نهضة دبي الحديثة .. الروابط التي تجمع بلدينا وقفت صامدة في وجه تحديات الزمن .. نحن ملتزمون ببناء علاقة أقوى بين البلدين".

حضر اللقاء سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل.

ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، ومعالي محمد إبراهيم الشيباني مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات