تسعى إلى تطبيق خطط طموحة في إطار «مئوية الإمارات 2071»

«كهرباء دبي».. أرقام عالمية برؤية محلية

صورة

حققت هيئة كهرباء ومياه دبي،على مدى السنوات الماضية، العديد من النجاحات والإنجازات، التي وضعتها في مصاف المؤسسات الأكثر تميزاً على مستوى العالم، بل إن نتائجها تتفوق على نخبة الشركات الأوروبية والأميركية، فعلى سبيل المثال، يبلغ معدل انقطاع الكهرباء لكل مشترك سنوياً في دبي 2.68 دقيقة مقارنة مع 15 دقيقة لدى نخبة شركات الكهرباء في دول الاتحاد الأوروبي.

وتبلغ نسبة الفاقد في شبكات نقل وتوزيع الكهرباء في الإمارة 3.3% مقارنة مع 6-7% في أوروبا والولايات المتحدة الأميركية.

وتصل نسبة الفاقد في شبكات المياه إلى 7.1% مقارنة مع 15% في أميركا الشمالية. كما حافظت دولة الإمارات العربية المتحدة، ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي، وللعام الثاني على التوالي، على المرتبة الأولى عالمياً في الحصول على الكهرباء بحسب تقرير البنك الدولي.

وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: « نستلهم استراتيجياتنا وخطط عملنا في الهيئة من رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ونسعى إلى تطبيق الاستراتيجيات والخطط الوطنية الطموحة في إطار «مئوية الإمارات 2071».

190 جائزةخلال السنوات الأربع الماضية، حصدت الهيئة أكثر من 190 جائزة محلية وعالمية مرموقة، منها جائزة الجهة الحكومية الرائدة في الدورة العشرين من برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز حسب معايير الجيل الرابع للتميز، وست جوائز في الدورة الحادية والعشرين من البرنامج، والجائزة العالمية للتميز من المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة (EFQM)، وحققت الهيئة نتيجة متفوقة في نطاق (750-800) نقطة، ليتم تصنيفها ضمن الفئة البلاتينية.

144 مليار درهم

تمتلك هيئة كهرباء ومياه دبي بنية تحتية عالمية المستوى، حيث تبلغ القدرة الإنتاجية المركبة 10,927 ميجاوات من الكهرباء، و470 مليون جالون من المياه المحلاة يومياً. وتعمل الهيئة على مواصلة تطوير أصولها التي تتجاوز قيمتها 144 مليار درهم، مع استثمارات بنحو 81 مليار درهم خلال السنوات الخمس المقبلة.

الطاقة الشمسية

في يناير 2012، أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، عن إطلاق مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية. ويعد المجمع أكبر مشروع للطاقة الشمسية في العالم «في موقع واحد»، بقدره إنتاجية 5,000 ميجاوات بحلول عام 2030 باستثمارات إجمالية تصل إلى 50 مليار درهم.

خدمات ذكية

تعمل هيئة كهرباء ومياه دبي وفق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بأن الحكومة الذكية تذهب للناس ولا تنتظر أن يأتوا إليها، و«استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية»، التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، لبناء منظومة متكاملة للعمل الحكومي الخالي من الأوراق، وبلغت نسبة التبني الذكي لخدمات الهيئة 92% .

شمس دبيتدعم مبادرة «شمس دبي»، التي تهدف إلى تشجيع أصحاب المنازل والمباني في دبي لإنتاج احتياجاتهم من الطاقة باستخدام ألواح شمسية، فوق أسطح المباني، وقد حققت المبادرة نجاحاً كبيراً، حيث تم ربط أكثر من 1200 نظام شمسي على أسطح المباني بشبكة الكهرباء.

7 مليارات درهم

تشكل الشبكة الذكية مكوناً أساسياً في استراتيجية هيئة كهرباء ومياه دبي لتطوير بنية تحتية متقدمة، تدعم مبادرة دبي الذكية لتحويل دبي إلى المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم، حيث تضم الشبكة الذكية برامج باستثمارات تصل إلى 7 مليارات درهم.

250 ميجاوات

في إطار الخطة التنموية الشاملة لمنطقة حتا، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، أطلقت الهيئة عدداً من المشروعات التنموية، من بينها محطة لتوليد الكهرباء بتقنية الطاقة المائية المخزنة بالضخ والتخزين وبقدرة إنتاجية تصل إلى 250 ميجاوات، بالاستفادة من المياه المخزنة في سد حتا، وتعد المحطة الأولى من نوعها في منطقة الخليج العربي.

دبي X10

تعمل هيئة كهرباء ومياه دبي على صياغة مستقبل رقمي جديد لإمارة دبي من خلال «ديوا الرقمية»، الذراع الرقمية للهيئة. وتعتزم خلال هذه المبادرة إحلال وتغيير النموذج التشغيلي للمؤسسات الخدماتية، والتحوّل إلى أول مؤسسة رقمية على مستوى العالم، وترتكز مبادرة الهيئة ضمن دبي 10 X إلى 4 محاور لتقديم تجربة جديدة للمؤسسات الخدماتية في دبي والعالم.

ترشيد

حققت برامج ومبادرات الهيئة نتائج مهمة في ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه في مختلف القطاعات على مدى الأعوام الماضية، فبين عامي 2009 و2017، حقق متعاملو الهيئة وفورات بلغت 1.677 تيراوات ساعة من الكهرباء، و6.66 مليارات جالون من المياه، بما يعادل أكثر من مليار و38 مليون درهم. وأسهمت هذه الوفورات في تقليل ما يقرب من 900 ألف طن من الانبعاثات الكربونية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات