المسيرة التاسعة للقافلة الوردية تستقطب الكوادر الطبية الوطنية

دعت اللجنة العليا المنظمة لمسيرة فرسان القافلة الوردية، إحدى مبادرات جمعية أصدقاء مرضى السرطان، المعنية بتعزيز الوعي بسرطان الثدي، وأهمية الكشف المبكر عنه، الأطباء في الدولة من مواطنين ومقيمين، للانضمام إلى الكادر الطبي التطوعي لمسيرة الفرسان التاسعة، التي ستنطلق 23 فبراير وحتى الأول من مارس المقبل.

وتستهدف القافلة الوردية 200 كادر طبي من الأطباء المختصين بالأورام، والطب العام، وطب العائلة، إلى جانب فنيي الأشعة، والكوادر التمريضية، للاستفادة من خبراتهم في دعم مسار العيادات الطبية بمسيرة الفرسان وتقديم الفحوصات الطبية للكشف عن سرطان الثدي ومنها الفحص السريري، وفحص الماموغرام، والأشعة الصوتية، إلى جانب تنظيم الورش التوعوية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات