سلطان الخرجي: محمد بن راشد قائد مُلهم يستشرف المستقبل ببصيرة ثاقبة

■ سلطان الخرجي

أكد سلطان بن راشد الخرجي، مدير منطقة أم القيوين الطبية السابق، أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يُعد قائداً ملهماً ينظر إلى المستقبل ببصيرة ونظرة ثاقبة بهدف استشراف المستقبل، بل استباقه وذلك من خلال المبادرات النيرة التي يطلقها سموه.

وتابع: إننا من خلال زيارات سموه المتكررة للوزارات والدوائر وتوجيه سموه المستمر للمديرين، واهتمامه بالمجالس التنفيذية في الإمارات والتوجيه المستمر لمسنا قربه من المواطنين بهدف تحفيزهم ودفعهم للعمل الجاد، كما أن سموه أحدث ثورة في كافة المجالات، فوجه بالانكباب على البحوث العلمية وتطويرها في كافة المجالات حتى ننهض بوطننا الغالي».

مبيناً أن برنامج (قائد القرن 21) يدلل على بعد نظر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الثاقب الذي ينظر إلى المستقبل باستشراف بهدف تعزيز قدرات كافة الموظفين العاملين في الدولة، الأمر الذي يؤدي إلى الارتقاء بالعمل الحكومي من خلال الابتكار والتميز وتحقيق الرؤى والتطلعات، ما يقود إلى تحقيق الرفاهية وبالتالي إسعاد الشعب الإماراتي وجعل الإمارات في المركز الأول عالمياً في الريادة.

وقال إن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وجّه من قبل بتأسيس برنامج قيادات الإمارات في عام 2008، كما أطلق سموه الحكومة الذكية ومن قبل الحكومة الإلكترونية.

كما أن الإمارات بتلك البرامج والمبادرات قطعت شوطاً كبيراً منذ فترة طويلة في تطبيق البرامج التي تؤهل أبناء الإمارات إلى القيادة والريادة في كافة الميادين وإعداد الصف الثاني حتى يكونوا قياديين يقودون مرحلة التغيير إلى الأفضل ويصنعون المستقبل بطموحات تعانق النجوم، وأن ذلك لن يتأتى إلا بعد أن تعمل كافة الجهات على تدريب الموظفين وتصميم البرامج التي تؤهلهم إلى الريادة وبالتالي تحقيق الأهداف المرجوة.

وأضاف الخرجي أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أوجد وزارة للذكاء الاصطناعي، ما يدلل على اهتمام سموه بالعلم والعلماء وتشجيعهم، وأن مئوية 2071 التي تم إطلاقها تهدف إلى جعل الإمارات أفضل دولة في العالم بحلول ذلك الموعد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات