وسم #الجواز_الإماراتي_الأول_عالمياً يتصدر ترند الإمارات

فرحة عارمة تجتاح «تويتر» بتصدّر جوازنا دولياً

أشعلت فرحة الإماراتيين بتصدّر جواز السفر الإماراتي وحصوله على المركز الأول عالمياً بجدارة واستحقاق موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».

وتصدّر وسم #الجواز_الإماراتي_الأول_عالمياً ترند الإمارات، وتسابق المغردون للتعبير عن فرحتهم العارمة بالإنجاز الفريد الذي حققته الإمارات، متمنين لقيادتنا الرشيدة دوام العزة والفخر ولدولة الإمارات الأمن والأمان.

وتسابق المغردون في تسجيل حبهم وفخرهم تجاه وطنهم الإمارات والقيادة الرشيدة التي لا تألو جهداً في سبيل أن تتبوأ الإمارات دائماً المركز الأول، معبّرين عن فرحتهم بالإنجاز الدبلوماسي الكبير، ومؤكدين أن جواز السفر الإماراتي ليس الأوّل في العالم فقط، بل هو الأفضل والأجمل والأكثر إسعاداً لحامليه.

قيادة لا ترضى إلا بالمركز الأول

وأكد المغردون على حكمة ونهج القيادة الإماراتية الاستثنائية التي لا ترضى إلا بالمركز الأول، مثنين على الجهود الكبيرة في كتابة التاريخ لوطننا الغالي الإمارات على خريطة الساحة الدبلوماسية العالمية حتى أصبح جواز سفرنا الأقوى عالمياً. وأشار المغردون إلى مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله: «أنا وشعبي لا نرضى إلا بالمركز الأول»، موجهين شكرهم لسموه وافتخارهم بالقيادة الإماراتية الرشيدة.

تدوينات

ودوّن مغرد مفتخراً بالإنجاز: «حكومة ما ترضى إلا بالمركز الأول، إنجاز نفخر به ونحن نحتفل باليوم الوطني»، وكتب آخر: «نكبر ونعشق الانتصار، وإذا انتصرنا ننفرد»، وأضاف أحد المغردين: «الأوّل في العالم، الأفضل والأجمل والأكثر إسعاداً لحامليه».

وقال مغرّد مفتخراً بالإنجاز المهم: «بكل فخر واعتزاز أصبحنا الرقم واحد. الحمد لله»، وفي السياق ذاته، قال أحد المغردين: «قوة دبلوماسية.. أخلاق الإماراتيين.. وزارة استثنائية.. سمعة الإمارات بين العالم. الحمد الله على نعمة الإمارات».

شكر

كما وجّه المغردون شكرهم إلى سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي على جهود سموه الكبيرة التي تكللت بنيل الجواز الإماراتي المركز الأول عالمياً، وتمكين المواطنين الإماراتيين من السفر إلى 167 دولة دون الحاجة إلى تأشيرة مسبقة.

وغرّد أحدهم: «شكراً لمن عمل واجتهد لرفعة جواز ومكانة الإمارات»، وقال مغرّد: «بفضل الله، ثم بفضل الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، تربّع الجواز الإماراتي الأول عالمياً من حيث القوة ولنا الفخر»، ودوّن آخر: «كلمة شكراً لا توفي عظمة جهدك».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات