«كهرباء دبي» تعزز مفاهيم تمكين أصحاب الهمم ضمن مبادرة «قيادة دامجة»

نظم مجلس هيئة كهرباء ومياه دبي لأصحاب الهمم جلسة لعدد من المديرين وقيادات الصف الثاني من قطاع مياه ومدني بالهيئة حول مفاهيم الدمج والتمكين لأصحاب الهمم، في إطار سعي الهيئة لتعزيز مفهوم «التوظيف الدامج» وجهودها لدمج وتمكين موظفيها من أصحاب الهمم.

وذلك ضمن مبادرة «قيادة دامجة» التي تتضمن سلسلة من الجلسات التدريبية للقادة في مختلف قطاعات الهيئة حول مفهوم الجهة الدامجة، وجهود الهيئة في تضمين الإعاقة ضمن منظومة العمل بما في ذلك السياسات والإجراءات والبرامج ودورة المشاريع والميزانيات وبناء القدرات ورحلة التوظيف وغيرها.

إضافة إلى الأطر التشريعية لحماية حقوق أصحاب الهمم في بيئة العمل في إطار «دليل الدمج والتمكين»، الذي طورته الهيئة وفق أفضل الممارسات العالمية استناداً إلى القوانين المحلية لحكومة دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة، والمعايير العالمية المتعلقة بدمج أصحاب الهمم في بيئة العمل وفي المجتمع بشكل عام.

وتولي الهيئة أهمية كبرى لدمج أصحاب الهمم وتحقيق سعادتهم في بيئة مؤهلة ومرنة تتيح لهم الفرصة لإطلاق طاقاتهم وإثبات قدراتهم، انسجاماً مع السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم.

وأشار الدكتور يوسف الأكرف، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية في هيئة كهرباء ومياه دبي، ورئيس المجلس الاستشاري لأصحاب الهمم في الهيئة، إلى أن «التوظيف الدامج» عبارة عن نظام متكامل من التدابير التشريعية والتنظيمية والبرامج والخدمات التي تضمن بيئة عمل منفتحة .

ومن دون تمييز لجميع القدرات، وتعزز من وجود فرص يختارها أصحاب الهمم الذين لديهم الرغبة في العمل ويحصلون على الدعم والتمكين المناسبين لدخول سوق العمل والاستمرار والتطور فيه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات