نهيان بن مبارك: شهداؤنا جسدوا بتضحياتهم الروح الوثابة لأبناء الإمارات

قال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح إنه في يوم الشهيد تقفز إلى أذهاننا نحن أبناء وبنات الإمارات صور مشرقة ومتلاحقة فيها ينتعش الوجدان وتلهج الألسنة والقلوب بعظيم الفخر وبالغ الاعتزاز بشهدائنا الأبرار الذين جسدوا بتضحياتهم الروح الوثابة لأبناء الإمارات، وبذلوا أرواحهم فداء للحق وأداء للواجب وحفاظا على راية الوطن عالية خفاقه.

وفيما يلي نص كلمة معاليه بمناسبة يوم الشهيد: إنه كلما جاء يوم الشهيد في كل عام، تقفز إلى أذهاننا، نحن أبناء وبنات الإمارات، صور مشرقة ومتلاحقة، فيها ينتعش الوجدان، وتلهج الألسنة والقلوب بعظيم الفخر وبالغ الاعتزاز، بشهدائنا الأبرار، الذين جسدوا بتضحياتهم، الروح الوثابة لأبناء الإمارات وبذلوا أرواحهم، فداء للحق وأداء للواجب.

وحفاظا على راية الوطن عالية خفاقة، هم أغلى الرجال، وأعز الرجال، وأنبل الرجال وأشرف الرجال.. هم المثال لنا جميعا، في حب الوطن، وهم القدوة والنموذج الذين نتعلم من تضحياتهم في كل يوم، أن حب الوطن من الإيمان، وأن حماية إنجازات ومكتسبات الإمارات، تتطلب منا جميعا التضحية بالروح وبكل ما نملك، وأن نتسلح دوما بسواعد قادرة وعيون ساهرة وقلوب جسورة، واستعداد كامل، للشهادة من أجل الدفاع عن مصالح الوطن وحماية حدوده وأمانيه.

وقال معاليه: نحن في يوم الشهيد إنما نحتسب عند الله شهداءنا الأبرار، وندعوه من قلوب خاشعة أن يتغمدهم برحمته، مصداقا لوعده جل وعلا، وأن يسكنهم فسيح جناته مع الشهداء والصالحين والصادقين. إننا إذ ندعو لشهدائنا البواسل بالرحمة والمغفرة، فإنما نقدم لهم الوعد والعهد بأن نترسم خطاهم دائماً.

طباعة Email