شهد العرس الجماعي في مجلس المنهل وهنأ العرسان

محمد بن زايد: المجالس تحافظ على العادات الأصيلة

نهيان بن زايد وأحمد الزعابي وجبر السويدي يتوسطون العرسان

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أهمية استضافة المجالس الأعراس الجماعية، ودورها في تعزيز قيم التعاون والتآلف بين أبناء المنطقة والمحافظة على العادات والتقاليد العربية الأصيلة، إذ شهد سموه، أمس، حفل الاستقبال الذي أقيم في مجلس المنهل في أبوظبي، بمناسبة الزفاف الجماعي لعشرين عريساً من أبناء المنطقة.

وهنأ سموه العرسان وذويهم بهذه المناسبة السعيدة، متمنياً لهم حياة أسرية سعيدة وهانئة ومستقرة.

ودعا سموه العرسان إلى أهمية توثيق الروابط الاجتماعية والمحافظة على تماسك الأسرة وتربية الأبناء على القيم والتقاليد الأصيلة وتعزيز الهوية الوطنية في نفوسهم، لما له من دور رئيس في ترسيخ أركان المجتمع وتقوية نسيجه.

حضر الحفل سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل حاكم أبوظبي في منطقة العين، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، وسمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان.

ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، ومعالي أحمد جمعة الزعابي، وزير شؤون المجلس الأعلى للاتحاد في وزارة شؤون الرئاسة، وجبر محمد غانم السويدي، المدير العام لديوان ولي عهد أبوظبي.

من جانبهم، أعرب العرسان وذووهم عن فرحتهم بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وسعادتهم بمشاركة سموه أفراحهم ومختلف مناسباتهم، وهو الأمر الذي يجسد قوة وخصوصية الروابط والتلاحم بين قيادة الدولة الحكيمة وشعبها، وتقدموا بجزيل الشكر والتقدير إلى سموه على هذه اللفتة الكريمة.

وتخلل حفل الاستقبال -الذي حضره جمع من المدعوين وأقارب وأهل العرسان- عروض من الفنون الشعبية الإماراتية واللوحات التراثية والأهازيج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات