«كاشف الدخان» إلزامي بمنشآت الشارقة 2019

ألزمت هيئة الوقاية والسلامة بالشارقة، المنشآت السكنية والتجارية والصناعية، على تركيب أجهزة كاشف الدخان والحرائق خلال الربع الأول من العام المقبل، وفق خطة لتغطية كافة أرجاء الإمارة خلال عامين، فيما سيكون تركيب تلك الأجهزة اختيارياً لأصحاب المنازل الخاصة.

وأعلنت الهيئة عن إطلاق معهد للتدريب الوقائي، كأول معهد يختص بتدريب وتأهيل الموظفين والمعنيين، حيث يباشر التدريب مع جهات ذات الخطورة العالية والمتوسطة، كشركات ومصانع البترول على سبيل المثال، على أن تعمم لاحقاً مع الجهات الأخرى وسيقدم المعهد دورات وبرامج تدريبية متخصصة.

السلامة

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته الهيئة ظهر أمس، قال فيه الشيخ سيف محمد القاسمي، مدير هيئة الوقاية والسلامة بالشارقة: إن الهيئة وقعت اتفاقية تركيب كاشف الدخان وكاشف الحريق وأجهزة الإنذار المبكر، مع شركة «ساند»، بهدف تحقيق أعلى معدلات السلامة العامة في الإمارة.

وذكر أن توقيع عقد تدريب السلامة والصحة المهنية في إمارة الشارقة، والذي يضمن التطبيق الفعال لمعايير السلامة والصحة المهنية، وأن هيئة الوقاية والسلامة ستشرف على معهد التدريب، وستكون شركة «ساند»، الجهة المنفذة للمشروع.

وأفاد مدير هيئة الوقاية والسلامة، أن جميع المباني التي شيدت قبل 6 سنوات، تخضع لشروط الأمن والسلامة وتركيب أجهزة الإنذار المبكر، فيما يحتاج البعض منها لإعادة الصيانة والتفعيل، وكذلك تركيب أجهزة جديدة.

تفعيل

وذكر أهمية وجود معهد للتدريب الوقائي وتفعيل عملية التدريب والتوعية داخل الجهات المتنوعة بالإمارة وتقدم من قبل متخصصين وبأجور رمزية غير ربحية، حيث سيكون رسم الاشتراك رمزياً «250 درهماً»، للموظف الواحد.

وأوضحت «ساند» شروط الوقاية والسلامة، وخطوات الإعداد للمشروع خلال الفترة الماضية، ونظام التنبيه والكشف الذكي عن الحرائق والأدخنة وإمكانية الربط والتواصل مع أجهزة الإنذار المتواجدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات