التحكيم الإلكتروني ينال رضا متسابقات «فاطمة بنت مبارك للقرآن الكريم»

أنهت لجنة تحكيم مسابقة جائزة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم، اختبار أكثر من نصف المشاركات في المسابقة، وسط رضا تام عن نظام التحكيم الإلكتروني الحديث، وإعجاب وإشادة سفراء وقناصل ورعاة بجهود اللجنة المنظمة، وحرصها على عقد المسابقة وفق أفضل مستويات التنظيم والإدارة والتحكيم، بما في ذلك الترحاب وحسن الاستقبال وكرم الضيافة والإقامة.

وتنافست أمام لجنة التحكيم أمس 6 متسابقات، وهن: سكينة لمغازي من المغرب، صفورية عبد الرحيم قاضي من أفغانستان، زهرا رسول خليلي ثمرين من إيران، استقامة سالمين رانا ويكارتا من إندونيسيا، ميمونة لو من السنغالو عائشة كمارا من غينيا كوناكري.

وذلك بحضور إبراهيم محمد بوملحه، مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم وأعضاء اللجنة وعدد من المسؤولين ورعاة اليوم السابع للمسابقة، وكوكبة من ضيوف الجائزة، وجمع من محفظي وطلاب مركز بلال بن رباح لتحفيظ القرآن الكريم بدبي، ومرافقي المتسابقات والجمهور المتابع لفعاليات المسابقة القرآنية.

وقال محمد أمين عبدالله الكارب سفير جمهورية السودان لدى الدولة، على هامش حضوره فعاليات المسابقة: «اكتسبت هذه المسابقة زخماً عالمياً وأصبحت من المسابقات الدولية الهامة التي تعنى بحافظات كتاب الله».

ومن جانبه أشاد عبد الرحيم رحالي القنصل العام للمملكة المغربية في دبي، بجهود اللجنة المنظمة للجائزة، وأعرب عن سعادته بالتواجد لمؤازرة المتسابقة المغربية، وحرص المملكة المغربية على المشاركة في مسابقات جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات