00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مختصون: مستقبل العمل الحكومي يتطلب تعزيز التكنولوجيا الناشئة

أكد علماء وخبراء ومختصون، أن مستقبل العمل الحكومي ينطوي على الكثير من الفرص والتحديات والإمكانات، التي تتطلب مواكبتها تعزيز التكنولوجيا الناشئة لترسيخ نموذج حوكمة مرنة قادرة على التأقلم والتفاعل بشكل سريع.

جاء ذلك، خلال اجتماع مجلس «مستقبل الحوكمة المرنة» ضمن أعمال الدورة الثالثة لمجالس المستقبل العالمية، المنعقدة في دبي، الذي هدف إلى تطوير مجموعة أدوات للحكومة المرنة بهدف تمكين القادة من تحويل مفهوم الحكومة المرنة إلى تطبيق علمي يستفيد منه الجميع.

وشدد المجتمعون على حاجة صناع القرار إلى إدارات أكثر مرونة من حيث التكنولوجيا الناشئة ونماذج الأعمال، وأن صناعة السياسات المستقبلية تحتم على المشرعين والهيئات التنظيمية، إعادة تصور الثورة الصناعية الرابعة من زوايا جديدة، وتطوير السياسات بالاعتماد على منهج تكاملي بين مختلف الأطراف، بما يضمن أفضل تطبيق لهذه السياسات على أرض الواقع.

وأكد أعضاء المجلس، أن الحوكمة المرنة تقوم على صنع سياسات متكيفة تركز على الإنسان، وتتميز بكونها شاملة ومستدامة، وأن عملية تطوير السياسات شأن لا يقتصر على الحكومات، بل هو جهد ينبغي أن ينخرط فيه أفراد المجتمع.

طباعة Email