«اجتماعية الوطني» تطلع على الخدمات المقدمة لأصحاب الهمم في رأس الخيمة

اطلعت لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية بالمجلس الوطني الاتحادي، برئاسة حمد أحمد الرحومي رئيس اللجنة، على الخدمات المقدمة لأصحاب الهمم في إمارة رأس الخيمة، وذلك خلال زيارة ميدانية قامت بها اللجنة أمس لكل من مركز رأس الخيمة لرعاية وتأهيل أصحاب الهمم، ومركز أمان لتأهيل ذوي الإعاقة، ضمن خطة عمل اللجنة لمناقشة موضوع سياسة وزارة تنمية المجتمع في شأن الخدمات المقدمة لأصحاب الهمم.

وشارك في الزيارة أعضاء اللجنة كل من: المهندسة عزة سليمان بن سليمان «مقررة اللجنة»، وسالم علي الشحي، ومحمد أحمد اليماحي، علياء سليمان الجاسم، عائشة راشد اليتيم.

وقال حمد أحمد الرحومي رئيس اللجنة إن اللجنة تبنت مناقشة موضوع أصحاب الهمم لأهميته الكبيرة بالنسبة لهذه الفئة المهمة في المجتمع، لافتاً إلى أن اللجنة تزور في كل إمارة مركزاً أو مركزين من تلك التي تقدم الخدمات لأصحاب الهمم، وذلك للاطلاع عن قرب على مدى جودة تلك الخدمات ومدى رضاء متلقيها من أصحاب الهمم عنها، وما الاحتياجات المطلوبة.

ومن ثم يتم مناقشة تلك الاحتياجات والمقترحات الموجودة في الميدان مع الحكومة من قبل جميع أعضاء المجلس وليس أعضاء اللجنة فقط تحت قبة المجلس الوطني الاتحادي، ومن ثم رفع التوصيات المناسبة بشأنها إلى مجلس الوزراء.

زيارات

وقالت المهندسة عزة سليمان مقرر لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية بالمجلس الوطني الاتحادي «إذا أردنا تحقيق نتائج فعّالة على الأرض تلمس حياة أصحاب الهمم، فلا بد من أن نستمع لهم أينما كانوا ونتوجّه إليهم لأنهم الأقدر على طرح قضاياهم وتحديد الأمور التي تحتاج لتطوير من واقع حياتهم اليومية، وهو ما دفعنا في اللجنة لتنظيم الزيارات الميدانية لمراكز رعاية أصحاب الهمم».

وأضافت إن «توجيهات قيادتنا الرشيدة ورؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي واضحة بخصوص أصحاب الهمم، ونحن في المجلس حريصون على التعاون مع الناس والعمل مع الحكومة لترجمة ما تتضمنه السياسة الوطنية لأصحاب الهمم، والكرة اليوم في ملعب الجهات المعنية بتنفيذ هذه السياسة وتحقيق تكاملها مع التشريعات الموجودة لتحويل مدننا إلى مدن صديقة لأصحاب الهمم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات