قرّاء «البيان»: المحافظة على نظافة الشواطئ مسؤولية أفراد المجتمع

أكد 85% من المشاركين في استطلاع «البيان» الأسبوعي أن المحافظة على نظافة الشواطئ مسؤولية أفراد المجتمع، بينما يرى 15% منهم أن المحافظة على النظافة مسؤولية الجهات الخدمية، وذلك عبر موقع البيان الإلكتروني.

وفي الاستطلاع ذاته عبر صفحات «فيسبوك»، أكد 84% من المشاركين أن المحافظة على نظافة الشواطئ مسؤولية الأفراد، بينما رأى 16% أن عملية المحافظة على نظافة الشواطئ مسؤولية الجهات الخدمية.

وفي حساب «البيان» على «تويتر»، أشار 83% من المستطلعة آراؤهم إلى أهمية المحافظة على نظافة الشواطئ من قِبل الأفراد، بينما ذهب 17% إلى أن المحافظة على نظافة الشواطئ مسؤولية الجهات الخدمية.

حماية البيئة

وكشف المهندس خالد معين الحوسني، المدير التنفيذي لقطاع الصحة العامة والبيئة في دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، عن تخصيص شركتين تستخدمان معدات خاصة بعملية النظافة، لأعمال نظافة الشواطئ في إمارة عجمان، إضافة إلى وجود فريق عمل متكامل لمراقبة المحافظة على نظافة الشواطئ وحمايتها من التلوث، كما تم تركيب لوحات إرشادية للجمهور تطالب بالمحافظة على نظافة الشواطئ بلغات عديدة، بهدف إيصال رسالة التوعية بأهمية تضافر جهود الجميع لحماية البيئة البحرية.

وأكد الحوسني اهتمام وحرص الدائرة على تنفيذ برامج توعية لكل شرائح المجتمع في عملية المحافظة على نظافة الشواطئ، من خلال إطلاق مبادرات مجتمعية، ومشاركة الجمعيات التطوعية وطلاب المدارس في حملات نظافة الشواطئ والمناطق البرية التي يتوجه إليها الجمهور خلال العطلات، لا سيما مع حلول فصل الشتاء، بهدف تعزيز وعي أفراد المجتمع بأهمية المحافظة وصون صحة وسلامة البيئة.

وقال إن عملية المحافظة على نظافة الشواطئ تُعدّ مسؤولية مشتركة بين الجهات الخدمية وأفراد المجتمع، لأهمية حماية الشواطئ من التلوث والمخلّفات التي تضر بسلامة البيئة، وضرورة وعي الجمهور بالمشاركة في عملية المحافظة على النظافة العامة في جميع المتنزهات العامة التي خُصصت لراحة المجتمع.

إرشادات

لفت المهندس خالد معين الحوسني إلى أن الدائرة وضعت إرشادات لجميع المتنزهين بمنع عملية الشواء على امتداد الشواطئ في الإمارة، بهدف المحافظة على النظافة، وأن يستمتع الجمهور بالأجواء دون ترك المخلّفات.

تعليقات

تعليقات