تخريج 20 منتسباً لبرنامج عبد العزيز بن حميد لإعداد القادة

شهد الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان الرئيس الأعلى لمؤسسة عبدالعزيز بن حميد النعيمي، أمس، حفل تخريج 20 منتسباً منهم 16 شاباً وشابة من دولة الإمارات، و4 من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ضمن النسخة الخامسة من برنامج «عبدالعزيز بن حميد لإعداد القادة» الذي استمر 6 أشهر وأقيم في فندق عجمان سراي.

حضر الحفل محمد حسين الشعالي الرئيس الأعلى لشركة الخليج للقوارب، وعبير محمد الشعالي من شركة الخليج للقوارب، وعبدالله محمد المويجعي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عجمان، ويحيى الجسمي مدير عام مجموعة عجمان القابضة، وعلي كوكار من شركة داماك، والدكتور عصام عطى من مجموعة ثومباي، وخريجو الدفعة الخامسة من البرنامج وعدد من كبار المسؤولين.

عناية

وقال الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي إن البرنامج يأتي تتويجاً لاهتمام صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بإعداد القيادات المواطنة الشابة وتأكيداً لتوجيهات سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، بالعناية بالشباب ليرتقوا إلى سلم القيادة.

وأعرب عن سعادته بالدور الحيوي والمهم للبرنامج في تنمية مهارات أكبر عدد من الكوادر الإماراتية والخليجية وإعداد جيل من القيادات الشابة لتولي المناصب القيادية، والقادرة على أداء دورها في التنمية الشاملة التي تشهدها دول المنطقة.

وأثنى على جهود المنتسبين للبرنامج من الشباب الطامحين للوصول إلى قيادات الصف الأول بالخبرة والعلم والصبر ومشاركتهم في البرنامج الذي نسعى من خلاله لاكتشاف وتمكين القيادات الشابة ممن لديهم الهمة والإبداع والطموح للمشاركة الإيجابية في تطوير المجتمع من جميع مناحي الحياة الشخصية والعملية بما يتناسب مع عالمنا المتغير.. مؤكداً أن الشباب قادر على تولي دفة القيادة في دوائر ومؤسسات القطاعين العام والخاص بكل كفاءة وجدارة.

وقال الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي إن البرنامج حقق نجاحاً كبيراً ومنح الشباب الإماراتي والخليجي الطموح لتطوير مهاراتهم وتوسيع آفاقهم والارتقاء ليكونوا قادة ناجحين في المستقبل.

تعليقات

تعليقات