مدير عام هيئة الصحة بدبي لـ«البيان»: التوسعات نقلة نوعية على صعيد الخدمات

مستشفى دبي يتوسع قريباً بـ127 عيادة تخصصية

صورة

كشف معالي حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة بدبي عن خطة توسعات شاملة في مستشفى دبي لاستيعاب الأعداد المتزايدة من المتعاملين لافتاً إلى أن التوسعات الجديدة ستخدم المستشفى سنوات طويلة قادمة، وتشمل إضافة 127 عيادة تخصصية.

وأشار معاليه في تصريح خاص لـ«البيان» إلى أن الخطة التوسعية الجديدة التي ستبدأ قريباً تشمل إحلال بعض الخدمات الطبية التخصصية بحيث تكون خارج المبنى الرئيس للمستشفى بما يتناسب مع استراتيجية الهيئة من جهة وزيادة الكثافة السكانية في المنطقة من جهة أخرى وما ينتج عن ذلك من زيادة القدرات الاستيعابية للمستشفى في سبيل تحسين سبل العلاج والتشخيص والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة مع حل مشكلة الازدحام وسد الاحتياجات.

وأوضح أن الفكرة المعمارية للمشروع تتلخص بخلق بيئة تتوافر فيها الإضاءة والتهوية الطبيعية وعناصر المباني الخضراء والطاقة المستدامة .

العيادات الخارجية

وأشار معالي حميد القطامي إلى أن مشروع التوسعات يعد نقلة نوعية على صعيد الخدمات، وأحد أهم الحلول التي اتخذتها الهيئة لمواكبة الطلب المتنامي على خدماتها الطبية من داخل الدولة وخارجها، حيث يضم مبنى العيادات المقرر تأسيسه (سرداباً + أرضي + 4 طوابق) بمساحة إجمالية تعادل 32100 متر مربع، وتشمل 127 عيادة تخصصية، بما يزيد على ضعفي ونصف عدد العيادات الحالية في مستشفى دبي.

ويتسع الطابق الأرضي للخدمات التشخيصية من المختبرات والأشعة، إلى جانب الصيدلية، فيما تضم الطوابق التي تليها عيادات تخصصية موزعة على الطوابق الأربعة يشتمل الطابق الأول على 36 عيادة تخصصية تشمل كلاً من (أنف وأذن وحنجرة، عيون، باطني، عظام)، والطابق الثاني 44 عيادة تخصصية تشمل كلاً من (قلبية، غدد صماء، أورام وجراحة) والطابق الثالث 49 عيادة تخصصية تشمل كلاً من (نساء وولادة، تناسلية، أسنان)، علماً بأن القدرة الاستيعابية لهذه العيادات التخصصية تصل إلى 254 مريضاً لكل ساعة، وتقدر القدرة الاستيعابية لقسم الأشعة (ام آر آي + ستي سكان + اكس ري) بـ46 مريضاً لكل ساعة والمساحة الإجمالية لكامل المشروع شاملة مبنى العيادات الخارجية، مبنى الخدمات ومبنى المواقف تقدر بما يعادل 68،000 متر مربع تقريباً.

وأوضح معالي حميد القطامي أنه سيتم إنجاز المشروع على مرحلتين المرحلة الأولى تشمل مبنى المواقف (أرضي + 2) وتبلغ مساحته (27،204) أمتار مربعة وبطاقة استيعابية تزيد على 900 سيارة قابلة للزيادة مستقبلاً إلى 1400 سيارة بإضافة طابقين آخرين.

وقد تم تعيين المقاول لهذه المرحلة والعمل جار على تجهيزات الموقع، ومتوقع الانتهاء من أعمال البناء لهذه المرحلة في الربع الأول من عام 2020، والمرحلة الثانية تشمل مبنى العيادات الخارجية (سرداب + أرضي + 4)، وبمساحة إجمالية (٣٢،١٠٠) متر مربع قابلة لزيادة الارتفاع مستقبلاً بإضافة طابق خامس. ويضم مبنى العيادات الخارجية صيدلية ومختبراً وقسم أشعة ومواقف سيارات و١١٥ عيادة في مختلف الاختصاصات حسب ما ذكر أعلاه.

أما في ما يتعلق بمبنى الخدمات فيتكون من أرضي + 3 وبمساحة إجمالية (8557) متراً مربعاً ويضم حضانة أطفال خاصة بموظفي الهيئة، ومخازن عامة، وورش عمل تابعة للمعدات الطبية.

ومخزن أدوية، ومخزن بياضات... وكافتيريا ومرافق ترفيهية ومركز ابتكار ومسرحاً للمحاضرات والنشاطات الثقافية يسع 400 شخص... وخدمات أخرى، علماً بأن المرحلة الثانية (مبنى العيادات الخارجية ومبنى الخدمات) في مرحلة التصاميم والموافقات النهائية وإعداد وثائق العطاء. ومن المتوقع البدء بأعمال البناء في الربع الأول من عام 2019 ومتوقع الانتهاء منها في الربع الأول من عام 2021.

تعليقات

تعليقات