يركز على تشجيعهم وتحفيزهم في بيئة العمل

«محمد بن راشد للإسكان» تستحدث ميثاقاً لدعم أصحاب الهمم

أوضح عمر عبد الرحمن أهلي مدير أول إدارة الاستراتيجية والتميز ورئيس فريق أصحاب الهمم في مؤسسة محمد بن راشد للإسكان لــ «البيان»، أن المؤسسة استحدثت ميثاقاً لأصحاب الهمم، اشتمل على عدة بنود مثل تهيئة البيئة المادية لهم، وتشجيعهم وتحفيزهم في بيئة العمل، لافتاً إلى أن ذلك يؤكد أن المؤسسة بيئة داعمة ومرحبة بهذه الفئة.

فرص وظيفية

وقال إن المؤسسة وظفت اثنين من شريحة أصحاب الهمم، وذلك تعزيزاً لفرص توظيفهم في سوق العمل، كما أن الموقع الإلكتروني الخاص بالمؤسسة حصل على تقييم بنسبة 87% حسب آخر تقرير صدر عن حكومة دبي الذكية، مما ينعكس إيجاباً على قدرة أصحاب الهمم، من تصفحه وفتح روابطه على قدم المساواة مع الآخرين.

وأضاف إن الموقع يتمتع بمعايير التهيئة المتعارف عليها دولياً من قبل الرابطة العالمية للويب، موضحاً أن المؤسسة تعطي الأولوية لأصحاب الهمم في استلام المساكن الجاهزة واختيار المسكن وتعديل المداخل والمخارج وداخلياً وتنفيذ إجراءات المنح والقروض، عند دراسة طلباتهم الأمر الذي ساعد في تسهيل حصول الأشخاص عليها بأسرع وقت، وكان له الأثر الإيجابي في تحسين حياتهم وعدم إلزامه الحصول على مسكن معين لا يفيه متطلباته.

5 دورات

وقال بلغ عدد الدورات المقدمة للموظفين في كيفية التعامل مع أصحاب الهمم ولغة الإشارة للتواصل مع الصم 5 دورات، الأمر الذي يساعد في التعامل الأمثل معهم، سواء كانوا موظفين أو متعاملين ويرتقي بعملية التواصل معهم.

وذكر مدير أول إدارة الاستراتيجية والتميز ورئيس فريق أصحاب الهمم أن المؤسسة حصلت على نسبة 80.6% في نتيجة استطلاع رأي المجتمع عن كون المؤسسة صديقة لأصحاب الهمم، حيث اجتازت المؤسسة مؤشر القياس المستهدف، ووضعت مؤشراً مستهدفاً للعام الحالي، الأمر الذي يرفع من فرصة النظرة المجتمعية الإيجابية، نحو المؤسسة وخدماتها المقدمة لهذه الشريحة المجتمعية المهمة.

وأفاد أن المؤسسة تبذل جهوداً من أجل تسليط الضوء على إنجازات أصحاب الهمم من خلال وسائل الإعلام المرئية والمسموعة بشكل واقعي، ونقل تجاربهم ومواهبهم للآخرين، الأمر الذي يساهم في تغيير الصور النمطية عنهم، ويعزز من صون كرامتهم في ظل مجتمع دامج ومتقبل للجميع.

53 اقتراحاً

وأشار إلى أن المؤسسة نفذت مختبر الإبداع حيث تم تقديم 53 اقتراحا من قبل الموظفين، وتم إعداد دراسة نشر استبيان رضا المتعاملين وذويهم عن أصحاب الهمم عن الخدمات الإسكانية حيث بلغت نسبة الرضا 72%، بينما بلغت نسبة الرضا في حرص المؤسسة على المساواة بين أفراد المجتمع في تقديم خدماتها 75%، كما تم تطبيق مواصفات كود دبي في تهيئة المرافق والخدمات ووسائل الاتصال لاستخدام أشخاص أصحاب الهمم على المشاريع الإسكانية ومبنى المؤسسة.

ولفت أهلي إلى المبادرات المجتمعية التي نظمتها المؤسسة خلال هذا العام، وشملت مجلس أصحاب الهمم، تنظيم مبادرة في اليوم العالمي لهم، وتنظيم مختبر الإبداعي خارج المؤسسة في مجال الذكاء الاصطناعي ومجال الإبداع والابتكار الخاصة لأصحاب الهمم، فيما تم ربط استراتيجية المؤسسة بالسياسة الوطنية لتمكينهم من حيث توفير سياسات الضمان الاجتماعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات