توعية 119 ألف شخص بمخاطر المخدرات

استفاد 119317 شخصاً من محاضرات التوعية التي نفذتها شرطة أبوظبي للتثقيف بمخاطر المخدرات وأضرارها، خلال العام الماضي، والأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، أي في غضون 21 شهراً، واستهدفت شرائح مختلفة من المجتمع، بينهم طلبة وذووهم ومعلمون، وعاملون بالقطاعات المختلفة.

وأوضح العقيد طاهر غريب الظاهري، مدير مديرية مكافحة المخدرات في قطاع الأمن الجنائي، أن المحاضرات ركّزت على تقديم رسالة مفادها أن الوقاية وبناء الحصانة الذاتية والمجتمعية هي أفضل استراتيجية يمكن اتباعها لمكافحة المخدرات على المستويين القريب والبعيد.

وذكر أنه تم استعراض طرق الوقاية من هذه الآفة، وشرح الأسباب التي تدفع الشخص إلى التعاطي، ووسائل إقناع الأصحاء لتجنيبهم الوقوع في براثن الإدمان، وتقديم الحلول الناجحة لإقناع المتعاطين بأن يبدؤوا رحلة العلاج، والاستفادة من القانون الذي يضمن إعفاءهم من العقوبة لمن تقدّم للوحدة العلاجية أو الشرطة أو النيابة، للعلاج الطوعي من الإدمان.

وتناول في سياق حملة «حياتي أغلى»، التي أطلقتها شرطة أبوظبي بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين للتصدّي لآفة المخدرات، أهمية الدور الكبير الذي تقدمه المؤسسات التعليمية والأسرية في توعية الأبناء من الوقوع في مستنقع الإدمان.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات