أخبار الساعة: الإمارات تشارك بفاعلية في صناعة مستقبل العالم

قالت نشرة أخبار الساعة إنه في إطار طموحها وسعيها الدائم نحو تحقيق المركز الأول في المجالات كافة، تولي الدولة المستقبل اهتماماً استثنائياً، وتحرص على أن تكون أحد الأطراف المشاركة بفاعلية في صناعة مستقبل العالم وامتلاك أدواته واستشراف آفاقه المختلفة.

وأضافت في افتتاحيتها تحت عنوان: «الإمارات تصنع المستقبل» أن هذا ما عبر عنه بوضوح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لدى حضوره جانباً من أعمال برنامج الإمارات للثورة الصناعية الرابعة، الذي نظمته وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، أخيراً، حيث أكد سموه: «أن الإمارات اختارت مشاركة العالم في جهود صناعة المستقبل واستشراف متغيراته وتحدياته، واستباقها بحلول عملية تعزز جودة حياة الإنسان وترتقي بواقعه إلى مستوى طموحاته».

وأكدت النشرة التي يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية «أن اهتمام الإمارات بتصميم وصناعة المستقبل يمثل أحد جوانب التفرد في تجربتها التنموية، وأحد الأسباب الرئيسية وراء ما حققته من نجاحات وإنجازات نوعية في مختلف المجالات خلال السنوات الماضية، لأنها حينما تخطط للمستقبل، فإنها تضع الأدوات والآليات التي تمكنها من تحقيق أهدافها المستقبلية، وليس أدل على ذلك من أن مئوية الإمارات 2071، التي تمتد لـ 5 عقود، تتضمن الآليات التنفيذية والمؤسسية لتنفيذها بأعلى مستويات الكفاءة والفاعلية في محاورها الرئيسية، والمتمثلة في: أفضل تعليم في العالم، وأفضل اقتصاد في العالم، وأسعد مجتمع في العالم، وأفضل حكومة في العالم».

ولفتت إلى أن الإمارات أعلنت خلال الأشهر الماضية العديد من الاستراتيجيات المهمة التي تسهم في تطبيق هذه المئوية، كاستراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي، التي تمثل الموجة الجديدة بعد الحكومة الذكية، التي ستعتمد عليها الخدمات والقطاعات والبنية التحتية المستقبلية في الدولة، واستراتيجية الإمارات للثورة الصناعية الرابعة التي تهدف إلى تعزيز مكانة الإمارات كمركز عالمي للثورة الصناعية الرابعة، والمساهمة في تحقيق اقتصاد وطني تنافسي قائم على المعرفة والابتكار والتطبيقات التكنولوجية المستقبلية التي تدمج التقنيات المادية والرقمية والحيوية.

تعليقات

تعليقات